تونس والاتحاد الأوروبي نحو إبرام اتفاق للتبادل الحر في 2019

مصافحة بين يونكر والشاهد في بروكسل، 24 أبريل 2018. (فرانس برس)

أعلن رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر، الثلاثاء، لدى استقبال رئيس الوزراء التونسي يوسف الشاهد في بروكسل أن تونس والاتحاد الأوروبي يريدان إبرام اتفاق للتبادل الحر في 2019.

وكانت المفاوضات بين الاتحاد وتونس لإبرام اتفاق للتبادل الحر شامل ومعمق أطلقت رسميًّا في أكتوبر 2015 رغم تحفظات بعض خبراء الاقتصاد التونسيين الذين يتخوفون من تحرير السوق التونسية قسرا، وفق «فرانس برس».

وشدد الوزير على «أهمية التوصل تدريجيًّا إلى هذا الاتفاق». وقال خلال مؤتمر صحفي مشترك مع يونكر: «هناك عدم تكافؤ اقتصادي بين تونس والاتحاد. لسنا بمستوى التطور نفسه لكن هذا يعني أنه لا يمكننا التعاون».

وأضاف: «في نهاية مايو سنضع مبادئ يجب أن يقوم عليها هذا الاتفاق». وفي مناسبة زيارة الشاهد خطا الاتحاد خطوة نحو تونس بقبول زيادة حصة صادرات زيت الزيتون التونسية إلى الاتحاد رغم تحفظات بعض الدول الأعضاء منها (أيطاليا واليونان) المنتجة لزيت الزيتون.

وقال الوزير الذي سيستقبل يونكر في تونس لزيارة رسمية في 23 و24 يوليو: «سيتم بيع 30 ألف طن إضافي من زيت الزيتون في الاتحاد الأوروبي».

وتونس ثاني بلد منتج لزيت الزيتون في العالم بعد إسبانيا. ويقدر إنتاجها في 2018 بـ240 ألف طن مع تصدير 56 ألفًا إلى الاتحاد الأوروبي.

المزيد من بوابة الوسط