«أرامكو» السعودية تقرر خفض صادراتها إلى آسيا

أعلنت المملكة العربية السعودية أن شركة «أرامكو» ستخفض صادراتها إلى زبائنها في آسيا بدءًا من شهر يناير المقبل، من أجل المساهمة بشكل أكبر في إعادة توازن الأسعار في أسواق النفط.

وقال ناطق باسم وزارة الطاقة في بيان، الاثنين، إن عملاقة النفط ستحافظ على مستويات صادراتها إلى الولايات المتحدة وأوروبا، إلا أنها ستخفض صادراتها إلى آسيا بأكثر من 100 ألف برميل في اليوم، وفق وكالة «فرانس برس».

وأوضح أن هذه الخطوة تأتي انسجامًا مع اتفاق خفض الإنتاج الذي وقعته الدول المنتجة النفط، معربًا عن أمله أن «يقوم شركاؤنا بالقيام بالمثل من أجل الوصول إلى مستوى التزام بنسبة 100% بالاتفاق».

وفي 30 نوفمبر الماضي، اتفقت الدول المنتجة للنفط داخل منظمة الدول المصدرة «أوبك» وخارجها، على تمديد اتفاق خفض الإنتاج لتسعة أشهر أخرى، من مارس المقبل حتى نهاية العام المقبل.

وكانت هذه الدول توصلت إلى الاتفاق في نوفمبر 2016 وقررت حينها خفض الإنتاج بمعدل 1.8 مليون برميل يوميًا في محاولة لرفع الأسعار بعد انهيارها العام 2014. وفي مايو الفائت، تم تمديد قرار خفض الإنتاج حتى مارس 2018.

وساهم الخفض في ارتفاع سعر برميل النفط لأكثر من 60 دولارًا، كما قلل من مستويات المخزونات.

المزيد من بوابة الوسط