ارتفاع أسعار النفط مدعومة بأحداث كردستان وتراجع منصات الحفر بأميركا

ارتفعت أسعار النفط، اليوم الاثنين، بسبب مخاوف متعلقة بالإمدادات في الشرق الأوسط وفي ظل مؤشرات جديدة على تقلص الفجوة بين العرض والطلب في السوق الأميركية.

وسجل خام القياس العالمي مزيج برنت 57.87 دولار للبرميل بزيادة 12 سنتًا أو ما يوازي 0.21% عن سعر آخر إغلاق، كما سجل خام غرب تكساس الوسيط الأميركي 52.04 دولار للبرميل مرتفعًا 20 سنتًا بما يعادل 0.39%.

وقال وليام أولولين المحلل في ريفكين سيكيورتيز لـ«رويترز»: «أسعار النفط مستقرة فوق 50 دولارًا لأن التعطل المحتمل للإمدادات في إقليم كردستان العراق يدعم الأسعار».

وأضاف: «الإنتاج الأميركي تأثر في الآونة الأخيرة بإعصار للمرة الثانية في شهرين وعدد منصات الحفر الأميركية تراجع للأسبوع الثالث على التوالي».

وكانت شركة خدمات الطاقة، بيكر هيوز، قالت الجمعة إن عدد منصات الحفر النفطية الأميركية نزل بواقع سبع منصات إلى 736 منصة في الأسبوع المنتهي في 20 أكتوبر وهو الأقل منذ يونيو.