الكويت تخطط لإعادة افتتاح حقلي نفط مشتركين مع السعودية

تخطط الكويت لاستئناف العمل بحقلين للنفط مشتركين مع السعودية، وتسعى أن يتم ذلك خلال الشهرين المقبل.

وقال وزير النفط الكويتي، عصام المرزوق، إن بلاده تأمل باستئناف العمل في حقلي (الخفجي والوفرة) خلال شهرين بعد أشهر طويلة من توقف العمل فيهما بسبب مخاوف بيئية.

وأضاف في مؤتمر صحفي في الكويت أمس الأحد: «سنستأنف الأعمال قريبًا»، مشيرًا إلى أن فرقًا تقنية مشتركة توصلت إلى اتفاق للتعامل مع الأسباب التي أدت إلى وقف العمل، بحسب ما نقلت «فرانس برس».

ونوه إلى أن استئناف العمل في الحقلين لا يعني بدء الانتاج فورًا، «هذه المسألة تحتاج الى وقت أطول لأسباب تقنية»، بحسب قوله.

وفي أكتوبر 2014، توقف العمل في حقل الخفجي الذي كان ينتج أكثر من 300 ألف برميل يوميًّا، وبررت السعودية وقف الإنتاج في حينه بمخاوف بيئية.

أما في مايو 2015، توقف الإنتاج في حقل الوفرة الواقع أيضًا في المنطقة المحايدة بين البلدين. وكان إنتاج هذا الحقل يناهز 200 ألف برميل يوميًّا.

ويؤدي توقف العمل بالحقلين إلى أضرر بالكويت التي لا تتمتع بهامش إنتاج إضافي، وتنتج نحو ثلاثة ملايين برميل يوميًّا، بخلاف السعودية.

المزيد من بوابة الوسط