بيع غيتار لإريك كلابتون بأكثر من 600 ألف دولار

غيتار صوتي لإريك كلابتون من نوع «مارتن دي-45» يعود إلى العام 1968 (أ ف ب)

بيع غيتار كان يملكه إريك كلابتون مقابل 625 ألف دولار، وهو أعلى سعر سُجل خلال مزاد أقيم، الجمعة والسبت، على قطع تخصّ عددًا من أبرز نجوم موسيقى الروك وقاربت إيراداته خمسة ملايين دولار، بحسب ما أعلنت دار «جوليانز» للمزادات.

لكنّ هذا الرقم أدنى بكثير من المبلغ القياسي الذي حققه غيتار عائد لمغني نيرفانا كورت كوباين استخدمه الأخير خلال حفلة «إم تي في انبلاغد» الشهيرة سنة 1993 (6 ملايين دولار في مزاد لدار «جوليانز» العام الماضي)، وفق «فرانس برس».

وأثار أسطورة الروك والبلوز إريك كلابتون جدلاً منذ بداية جائحة «كوفيد-19» من خلال مواقفه المناهضة للتلقيح ورفضه تدابير الإغلاق العام.

ومن بين آلالات الأخرى في المزاد، غيتار من نوع «غيبسون إكسبلورر» استخدمه العازف ذي إيدج مع فرقة «يو تو» سنة 1976، وبيع في مقابل 437 ألفا و500 دولار، إضافة إلى غيتار آخر من نوع «فندر ستراتوكاستر» استخدمه الموسيقي في فرقة «بينك فلويد» ديفيد غيلمور، وبيع في مقابل 200 ألف دولار.

وشهد المزاد بيع حوالي ألف قطعة مختلفة استخدمها مشاهير كثر بينهم «بيتلز» و«غانز إن روزس» و«نيرفانا» ومايكل جاكسون وإيمي واينهاوس وويتني هيوستن وليدي غاغا وإلفيس بريسلي و«رولينغ ستونز».

المزيد من بوابة الوسط