وفاة الفنان جمعة فرحات رئيس الجمعية المصرية للكاريكاتير

فنان الكاريكاتير المصري جمعة فرحات يرحل عن عمر ناهز 80 عامًا (الإنترنت)

تُوفيّ فنان الكاريكاتير المصري، الفنان جمعة فرحات، رئيس الجمعية المصرية للكاريكاتير، الجمعة، عن عمر ناهز 80 عامًا.

ونعت وزيرة الثقافة المصرية، الدكتورة إيناس عبدالدايم، الفنان الراحل، وقالت إنه «نجح برسوماته الساخرة فى تناول الكثير من القضايا الاجتماعية»، وقدمت العزاء لأسرته وأصدقائه ومحبيه داعية الله أن يتغمد الفقيد برحمته.

كما نعت الجمعية المصرية للكاريكاتير رئيسها على صفحتها الرسمية في «فيسبوك»، وكذلك نشر عدد كبير من فناني الكاريكاتير في مصر والعالم العربي كلمات في رثاء الفنان الراحل.

وكتب التشكيلي المصري الدكتور حسن فداوي، عبر حسابه على «فيسبوك»: «تُوفي إلى رحمة الله المشاغب والصديق الجميل جمعة فرحات، هتوحشني يا جمعة العزيز عمومًا نلتقي عن قريب لنتبادل النكات ونغرق في الضحك».

وللرسام الكاريكاتير باع طويل في المهنة، بمسيرة استمرت لما يقرب من 60 عامًا. وحصل فرحات على درجة البكالوريوس من كلية التجارة العام 1964.

ثم التحق بالعمل في مؤسسة «روزاليوسف» الصحفية منذ العام 1964، وواصل مسيرة العطاء من داخلها طوال ما يقرب من 4 عقود، واستمر في «روزاليوسف وصباح الخير» حتى يوليو 1999.

كما عمل رسامًا لصحيفة «الأهرام ويكلي» الناطقة بالإنجليزية التابعة لمؤسسة الأهرام، منذ صدورها العام 1990، بدأ نشر أعماله في جريدة الأهرام مما يقرب من 22 عامًا، «الأهرام» اليومية منذ العام 1999.

كما حاز جائزة مصطفى أمين وعلي أمين لأفضل رسام كاريكاتير مصري للعام 1999، وجائزة نقابة الصحفيين مرتين العامين 1986 و1989.

نشرت أعماله في صحف «هيرالد تريبيون» الأميركية، و«يوميوري» اليابانية والعديد من الإصدارات الدولية الأخرى.

المزيد من بوابة الوسط