استقرار الحالة الصحية للممثل الأميركي بوب أودينكرك

الممثل الأميركي بوب أودينكرك في هوليوود، 12 نوفمبر 2017 (أ ف ب)

أفيد، الأربعاء، بأن الممثل الأميركي بوب أودينكرك أصبح في حال صحية مستقرة في المستشفى الذي نُقل إليه بعدما هوى أرضًا في موقع تصوير المسلسل التلفزيوني الشهير «بتر كول سول» في ولاية نيو مكسيكو الأميركية.

وكان بوب أودينكرك (58 عامًا) يشارك في تصوير الموسم الأخير من هذا المسلسل المنبثق من «بريكينغ باد» والذي يعتبر أحد أفضل المسلسلات التي أُنتجت على الإطلاق، عندما أصيب بـ«عارض في القلب»، بحسب بيان نشرته «فرانس برس».

وأضاف البيان: «يمكننا أن نؤكد أن حال بوب مستقرة.. ويرغب هو وعائلته في الإعراب عن امتنانهم للأطباء والممرضين الرائعين الذين يعتنون به».

وتولى أودينكرك في «بريكينغ باد» دور سول غودمان، وهو محامٍ بلا ضمير يعمل لصالح والتر وايت، مدرس الكيمياء الذي أصبح أحد أهم تجار المخدرات.

أما في «بتر كول سول» فتولى دور جيمي ماغيل، وهو محامٍ متواضع يسير على خطى سول غودمان.

وأفاد موقع «تي إم زي» الإخباري الشهير بأن أودينكرك «انهار» أثناء مشاركته، الثلاثاء، في التصوير «فأسعفه أعضاء فريق العمل على الفور واستدعوا سيارة إسعاف».

وحفلت وسائل التواصل الاجتماعي بمنشورات أبدى أصحابها قلقهم على الممثل الذي يحظى بشعبية واسعة على هذه الشبكات نظرًا إلى شهرته العائدة إلى دوره في المسلسل ومشاركته في عشرات الأفلام الروائية.

وأشار البيان الذي أصدره فريق الممثل إلى أن عائلة أودينكرك «تود كذلك أن تشكر الجميع على ما أبدوه من تمنيات بإبلاله، وتدعو إلى احترام خصوصيته فيما يركز على شفائه».

حصل أودينكرك على أربع جوائز «إيمي» ورُشح مرات عدة لجوائز «غولدن غلوب» عن دوره في «بتر كول سول». وكان فاز سابقًا بجائزتي «إيمي» ككاتب في إنتاجات أخرى.

ويتوقع أن يعرض الموسم السادس من «بتر كول سول» في مطلع سنة 2022.

المزيد من بوابة الوسط