محكمة تدين سيريبرينيكوف بالاختلاس

المخرج الروسي كيريل سيريبرينيكوف في المحكمة في موسكو في 26 يونيو 2020 (أ ف ب)

دين رسميا المخرج المسرحي والسينمائي الروسي الشهير، كيريل سيريبرينيكوف، بتهمة الاحتيال

وحكمت القاضية أوليسيا مينديلييفا بأن سيريبرينيكوف «50 عاما» في موسكو، الجمعة، ومتّهمين آخرين اختلسوا 129 مليون روبل «نحو مليوني دولار» من أموال الدولة التي كانت مخصصة لتمويل مشروع مسرحي، حسب «فرانس برس».

وقالت القاضية إن «سيريبرينيكوف و(يوري) إيتين و(كونستانتين) مالوبرودسكي قاموا بأفعال هدفها الإثراء» وعملوا معا لتضليل موظفي وزارة الثقافة، وفقا لمراسل وكالة «فرانس برس» الذي كان موجودا في المحكمة.

وأضافت أن المشتبه بها الرابعة في القضية صوفيا أبفيلباوم «لم تكن على علم» بعملية الاحتيال.

وطلب الادعاء في وقت سابق من هذا الأسبوع، من المحكمة، أن تحكم على سيريبرينيكوف بالسجن لمدة ست سنوات، لكن يمكن للقاضية أن تستغرق وقتا طويلا للوصول إلى العقوبة خلال قراءة الحكم.

واعتقل سيريبرينيكوف، الذي يرأس أحد أهم مراكز المسرح في موسكو وهو مركز غوغول، في العام 2017 وكادت القضية المقامة عليه تغلق العام الماضي عندما أعادها قاضٍ إلى النيابة العامة بسبب «التناقضات».

أعيد تحريكها مع القاضية الجديدة وتم تعديل مبلغ الاحتيال المزعوم قليلا، من 133 مليون روبل إلى 129 مليون روبل.

وأيدت القاضية، الجمعة، ادعاءات الادعاء بأن سيربرينيكوف نسّق لسرقة أموال الدولة المخصصة لمشروع بلاتفورما، الذي كان يديره بين عامَي 2011 و2014.

وأصر سيريبرينيكوف والمتهمون على أنهم أبرياء. ووصف المخرج هذا الأسبوع الاتهامات بأنها «مضحكة».

المزيد من بوابة الوسط