نقل واينستين إلى سجن في ولاية نيويورك

هارفي واينستين قبل مثوله أمام القضاء الجنائي في نيويورك (أ ف ب)

نقل المنتج الهوليوودي السابق هارفي واينستين المحكوم بالسجن 23 عاما، إثر إدانته بتهمة الاعتداء الجنسي والاغتصاب، الأربعاء، إلى سجن في شمال ولاية نيويورك.

وكان المنتج الستيني يقبع في مستشفى بيلفو في مانهاتن منذ إدانته في 11 مارس، إثر إدخاله  جراء تعرضه لارتفاع في ضغط الدم، وفقا لوكالة «فرانس برس».

ونُقل الأربعاء من المستشفى في اتجاه سجن داونستايت في شمال ولاية نيويورك، على ما أفاد المتحدث باسم السجن، ويقع هذا السجن الخاضع لمراقبة أمنية مشددة في منطقة فيشكيل قرب نهر هادسون على بعد أكثر من مئة كيلومتر إلى الشمال من مانهاتن.

وأكد الموقع الإلكتروني الخاص بهيئة إدارة السجون في مدينة نيويورك أن هارفي واينستين نُقل فعلا إلى سجن في ولاية نيويورك، وذكر موقع «ذي هوليوود ريبورتر» نقلا عن كريغ روثفيلد، مستشار واينستين، أن عملية النقل هذه ليست سوى محطة للمنتج السابق بغية تقويم وضعه.

ويُتوقع نقل المنتج الذي يحتفل، الخميس، بعيده الثامن والستين، إلى سجن آخر ليقضي محكوميته، وفق
روثفيلد، وتمت إدانة هارفي واينستين في نيويورك بتهمة الاعتداء الجنسي على مساعدة الإنتاج السابقة ميمي هالي واغتصاب الممثلة جيسيكا مان.

المزيد من بوابة الوسط