بريطانيا تسلم ليبيا تمثال «برسفوني» قريبا

ليبيا تستعيد تمثالًا أثريًّا منهوبًا منذ العام 2012 من لندن (فيسبوك)

يعتزم المتحف البريطاني في العاصمة لندن، تسليم الحكومة الليبية تمثال «برسفوني» الذي نهب من مدينة شحات خلال العام 2012، في إطار متابعة القطع الأثرية المنهوبة من ليبيا. 

وقالت الملحقية الثقافية الليبية في بيان،الخميس، «زار القائم بأعمال السفارة الليبية في لندن محمد الكوني، والملحق الثقافي بشير دريرة المتحف البريطاني، وكان في استقبالهما نيل سبنسر المسؤول بالمتحف، للاطلاع على التمثال برسفوني الذي نهب من دولة ليبيا خلال العام 2012، من مدينة شحات الأثرية».

وأضاف البيان: «وسيتم تسليم التمثال وإعادته إلى الوطن قريبًا بعد الاتفاق مع الحكومة البريطانية على عملية التسلم».

وكان الأمين العام للجنة البريطانية لليونسكو جيمس بريدج تعهد، في يناير العام 2019، بمتابعة القطع الأثرية الليبية المسروقة الموجودة في متحف لندن، والعمل على إرجاعها إلى ليبيا سريعًا.

كانت السفارة الليبية بالعاصمة الإسبانية، مدريد، أكدت مارس الماضي، القبض على أشخاص في برشلونة بتهمة حيازة قطع أثرية هُرِّبت من ليبيا.

وقال مصدر بمصلحة الآثار الليبية السبت، وفقًا لجريدة «الشرق الأوسط» إن قضية تمثال «برسفوني» معروضة بمحكمة وستمنستر البريطاني منذ سنوات، وتم التثبت من أن المسندات التي قدمها أحد الأشخاص لإثبات ملكيته للتمثال مزورة، وهو ما أكدته جريدة «ميرور» البريطانية، عندما نشرت أنه «تم تهريب تمثال أثري يقدّر ثمنه بمليوني جنيه إسترليني لمدينة لندن بأوراق مزورة، ادعى فيها مهربوه أنه من تركيا، وأن قيمته لا تتجاوز 60 ألف جنيه إسترليني».

ليبيا تستعيد تمثالًا أثريًّا منهوبًا منذ العام 2012 من لندن (فيسبوك)
ليبيا تستعيد تمثالًا أثريًّا منهوبًا منذ العام 2012 من لندن (فيسبوك)