ترحيب حار في موسكو ببلاسيدو دومينغو المتهم بالتحرش

بلاسيدو دومينغو خلال مؤتمر صحافي في موسكو (أ ف ب)

لقي مغني الأوبرا الإسباني بلاسيدو دومينغو المتهم في الولايات المتحدة بالتحرش الجنسي بعشرين امرأة، ترحيبا حارا الثلاثاء في موسكو، حيث أبدى سعادته بإحياء حفلة هذا الأسبوع.

وتواصل مدن أوروبية عدة فتح مسارحها للمغني البالغ 78 عاما، والذي حظي بترحيب كبير في النمسا والمجر إضافة لمدينة زوريخ السويسرية الأحد، وفقا لوكالة «فرانس برس».

في المقابل، يبدو أن مسيرة المغني انتهت في الولايات المتحدة إثر نشر تحقيقين لوكالة «أسوشيتد برس» تؤكد فيهما عشرون امرأة أنهن تعرضن للتحرش على يد المغني.

وخلال مؤتمر صحفي في العاصمة الروسية، تفادى مغني الأوبرا الإسباني الخوض في الموضوع الذي دفع به إلى الاستقالة مطلع أكتوبر من منصب مدير دار الأوبرا في لوس أنجليس الذي كان يشغله منذ 2003، وإلغاء عروضه في مسارح أميركية عدة.

وقال دومينغو «التحقيق جار، من غير الممكن التحدث في الموضوع، أنا سعيد للغاية بعودتي إلى روسيا»، واعدا بتقديم عرض قريبا على مسرح بولشوي الشهير في موسكو.

أما الفنان وقائد الأوركسترا الشهير يوري باشميت الذي سيشاركه حفلة في قاعة حفلات في العاصمة الروسية الخميس، فقد أبدى سعادته بالمشاركة في حفلة إلى جانب «المايسترو».

المزيد من بوابة الوسط