فتح باب التقديم لجائزة «راشد بن حمد الشرقي للإبداع»

شعار الجائزة التي سيعلن عن تفاصيلها الأربعاء (خاص لـ بوابة الوسط)

أعلنت هيئة «الفجيرة للثقافة والإعلام» عن فتح باب التقديم للتنافس على جوائز النسخة الثانية من جائزة «راشد بن حمد الشرقي للإبداع»، والتي أطلقت بمبادرة من الشيخ الدكتور راشد بن حمد الشرقي رئيس هيئة الفجيرة للثقافة والإعلام، بهدف رعاية ودعم المواهب الأدبية والنقدية العربية، ونشر النتاج الأدبي العربي والدراسات النقدية والبحوث التاريخية للمبدعين العرب في العالم.

وقال الشيخ الدكتور راشد بن حمد الشرقي إن الفجيرة لطالما وضعت نصب عيونها أن تكون منارة للفكر والثقافة، لذلك حرصت، وبتوجيهات صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي، عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة، على إطلاق مبادرات ثقافية من شأنها دعم المشروع الثقافي الإبداعي العربي وتأهيل أجيالنا الجديدة والاستثمار فيهم في رحاب الفكر البناء والثقافة الجادة.. ولتحقيق هذا الهدف تواصل جائزة «راشد بن حمد الشرقي للإبداع» مشوارها للعام الثاني على التوالي في دعم المبدعين العرب ورفد الساحة الروائية بنصوص تثري القراء بمختلف جوانبها الأدبية والنقدية ورفع مستوى الإقبال على قراءة أعمالهم.

الجائزة تستهدف هذا العام الروائيين العرب بمختلف الأعمار في حقل الرواية وذلك ضمن ثلاث فئات، هي: الرواية العربية (كبار)، والرواية العربية (شباب دون سن الأربعين)، والرواية الإماراتية لجميع الأعمار.

كما تستهدف الجائزة كل المبدعين العرب بمختلف الأعمار في حقل الدراسات النقدية والبحوث التاريخية، والشباب دون سن الأربعين حصريا في حقول (القصة القصيرة، النص المسرحي، الشعر، أدب الأطفال) على أن تكون الأعمال باللغة العربية الفصحى، وتتناول موضوعات إنسانية تعنى بالانفتاح على الآخر بالحوار، وألا تدعو إلى العنف والتطرف ولا تحرض على القتل أو تنشر الأفكار الداعية إليه عبر مضامينها.