نجاح «زنقة الريح» يدفع حركة الإنتاج الدرامي في ليبيا

نجاح «زنقة الريح» يدفع حركة الإنتاج الدرامي في ليبيا (فيسبوك)

دفع النجاح الذي حققه مسلسل «زنقة الريح» للمخرج أسامة رزق، الذي عُـرض خلال شهر رمضان، المؤسسات الثقافية في ليبيا لإعلان رغبتها في المساهمة في إنتاج مزيد الأعمال الدرامية.

فأعلنت هيئة الثقافة بحكومة الوفاق الوطني الأحد، عبر موقعها الرسمي عزمها دعم الإنتاج الدرامي في ليبيا، وأكدت: «نعاهد الفنانين بأننا سنقف معهم لإنتاج أعمال تعكس حقيقة الكاتب والمخرج والفنان الليبي الذي أكد مقدرته وكفاءته». 

ووصفت الهيئة مسلسل زنقة الريح بأنه «من ضمن أهم الأعمال التي نالت إعجاب أغلب المتابعين» ويعد «انطلاقة جديدة للدراما في ليبيا»، وأضافت: «هذا النوع من الأعمال الناجحة هو ما نحرص على دعمه والوقوف معه متى توفرت الميزانيات».

وكشفت الهيئة أن عدم تقديم الدعم للأعمال الدرامية هذا العام خلال الموسم الرمضاني يرجع «لعدم توفر الميزانية المطلوبة والظروف التي يعيشها الوطن، والحرب في مدينة طرابلس».