اختيار أميركي للمرة الأولى لإخراج فيلم جيمس بوند المقبل

المخرج الأميركي كاري جوجي فوكوناغا سيخرج الجزء المقبل من سلسلة جيمس بوند (أ ف ب)

اختير السينمائي الأميركي كاري جوجي فوكوناغا لإخراج الجزء المقبل من مغامرات «جيمس بوند»، الذي يبدأ عرضه في 14 فبراير 2020 على ما أعلن منتجا هذا الفيلم إثر انسحاب البريطاني داني بويل الشهر الماضي.

وسيصبح فوكوناغا بذلك أول أميركي يخرج جزءًا من سلسلة أفلام العميل السري الشهيرة التي بدأت العام 1963، وفقًا لوكالة فرانس برس.

وكتب منتجا الفيلم مايكل ويسلون وباربرا بروكولي وبطله دانييل كريغ في تغريدة «يسرنا أن نعمل مع كاري، مواهبه المتعددة وحسه الابتكاري تجعل منه خيارًا ممتازًا لمغامرات جيمس بوند المقبلة».

وأخرج فوكوناغا الموسم الأول من مسلسل «ترو ديتكتيف» الحائز جوائز إيمي، وأول فيلم روائي لمنصة «نتفليكس» وهو بعنوان «بيستس أوف نو نايشن» من بطولة الممثل البريطاني إدريس إلبا الذي يطرح اسمه لتولي دور جيمس بوند في المستقبل.

وسيبدأ تصوير الجزء الخامس والعشرين من هذه السلسلة في استوديوهات باينوود قرب لندن في الرابع من مارس 2019، وستكون هذه المشاركة الأخيرة لكريغ في دور العميل السري 007.

ويحل فوكوناغا مكان المخرج داني بويل الحائز جائزة أوسكار الذي انسحب بشكل مفاجئ من المشروع في أغسطس بسبب اختلافات على الصعيد الإبداعي مع فريق الإنتاج.

وأدى انسحابه المفاجئ إلى تأخير بدء عرض الفيلم الذي كان مقررًا في بريطانيا في 25 أكتوبر 2019.

المزيد من بوابة الوسط