وقف مسلسل أميركي بعد تغريدة عن مستشارة أوباما والإخوان

صورة للممثلة الأميركية روزان بار في 8 يناير 2018، باسادينا في ولاية كاليفورنيا الأميركية (أ ف ب)

أوقفت محطة «أي بي سي» مسلسل «روزان» أكثر الأعمال شعبية في محطات التلفزيون الكبيرة، بعد تغريدة عنصرية الطابع لنجمة البرنامج روزان بار.

وفي ردة فعل عبر «تويتر»، اعتبرت رئيسة قسم الترفيه لدى «أي بي سي» التابعة لمجموعة «ديزني»، تشانينغ دانغي وهي سوداء، تغريدة روزان بار بأنها «مشينة ومقيتة». ومعروف عن بار تأييدها لدونالد ترامب.

وقارنت روزان بار في التغريدة مستشارة سابقة لباراك أوباما بقرد، حسب «فرانس برس».

نشرت التغريدة ليل الإثنين الثلاثاء. واستهدفت فيها الممثلة البالغة 65 عامًا فاليري جاريت مستشارة باراك أوباما السابقة كاتبة «الإخوان المسلمون وكوكب القردة أنجبوا طفلًا هو فاليري جاريت».

وبعد ساعات قليلة، حذفت روزان بار التغريدة واعتذرت «أنا أعتذر من فاليري جاريت ومن كل الأميركيين. أنا آسفة لهذه المزحة الثقيلة حول شكلها وسياستها»، مضيفة: «كان ينبغي أن أتنبه أكثر» معلنة انسحابها من خدمة «تويتر».

إلا أن اعتذاراتها لم تكف لوقف الجدل الناجم عن رسالتها. وأعلنت واندا سايكس إحدى منتجات «روزان» الذي حقق عودة ظافرة نهاية مارس، مغادرتها لمسلسل. وبعد ساعتين على ذلك أعلنت «أي بي سي» وقف المسلسل.

وفي موسمه العاشر الذي انتهى في 22 مايو كان «روزان» المسلسل الذي سجل أكبر نسبة مشاهدة في 2017-2018 على كبريات لمحطات الأميركية. وكانت «أي بي سي» أعلنت عن موسم حادي عشر.

وروزان بار معروفة بمواقفها المحافظة، وأعربت مرات عدة عن تأييدها لدونالد ترامب.

واتصل بها الرئيس الاميركي شخصيًا مهنئًا إياها على نسبة المشاهدة العالية، بعد بث أول حلقة من الموسم العاشر.