مخرجة لبنانية تفوز بجائزة لجنة تحكيم مهرجان كان والحريري يهنئها

فازت المخرجة اللبنانية نادين لبكي بجائزة لجنة التحكيم في مهرجان كان السينمائي الدولي، عن فيلمها «كفر ناحوم»، الذي عرض بالمسابقة الرسمية للمهرجان، وهو الفيلم الذي حاز على إعجاب الكثيرين، بعد عرضه الخميس، حيث وقف الحضور للتصفيق لمدة 15 دقيقة.

وهنأ رئيس الوزراء اللبناني طاقم الفيلم عبر تغريدة له على تويتر قال فيها «مبروك للمخرجة نادين لبكي وكل طاقم فيلم كفرناحوم الفوز بجائزة لجنة التحكيم في مهرجان كان السينمائي.. كل لبنان يفتخر بنجاحك يا نادين».

وتدور أحداث الفيلم في إحدى مناطق العالم العربي التي تعصف بها أزمات ومشاكل سياسية واجتماعية طاحنة، ويسلط الضوء على حياة طفل يعيش بإحدى قرى المنطقة، ويعاني من المشاكل ذاتها التي يعاني منها الجميع في المنطقة ومن نمط الحياة الذي فرضته هذه الظروف، لكن هذا الطفل يرفض الاستسلام لهذا الواقع، ويقرر التمرد على نمط الحياة في قريته.

ويبدأ الفيلم وينتهي بمشهد في قاعة محكمة، إذ يقاضي زين والديه اللذين أنجبا عددا كبيرا من الأطفال لأنهما جاءا به إلى الحياة، وذلك في حبكة وحيدة ابتكرها صناع الفيلم الذين التزموا بنقل حقائق شهدتها مخرجته وعاشها الكثيرون من أفراد طاقم التمثيل.

ووصف روبين كولين، الناقد في صحيفة «ديلي تلغراف» البريطانية، الفيلم بأنه «فيلم اجتماعي واقعي ناجح يمتلئ بالحنان الغاضب ويعج بالحزن لكنه مرصع ببلورات من الجمال وخفة الدم والأمل».

وقالت نادين لبكي إنها صورت 520 ساعة على مدى 6 أشهر لأن ممثليها الناشئين، وبينهم أطفال كثيرون، ارتجلوا لتحقيق أقصى درجة من درجات الواقعية.

المزيد من بوابة الوسط