إيرادات «بلاك بانثر» تتخطى «تايتانيك» في أميركا الشمالية

تجاوزت عائدات «بلاك بانثر»، وهو أول فيلم يكرس لبطل خارق أسود خلال عطلة نهاية الأسبوع، إيرادات فيلم «تايتانيك» على شباك التذاكر في أميركا الشمالية بتحقيقه 665.6 مليون دولار.

وحقق فيلم «تايتانيك» من إخراج جيمس كامرون الصادر في العام 1997 إيرادات قدرها 659 مليون دولار في أميركا الشمالية، وفق «فرانس برس».

وبات «بلاك بانثر» من إنتاج «مارفل» في المرتبة الثالثة على هذا الصعيد بعد «أفاتار» (2009) الذي حقق 760 مليونًا و«ستار وورز: ذي فورس أويكنز» (2015) الذي حصد 936.7 مليون في أميركا الشمالية.

أما على الصعيد العالمي فلا يزال «أفاتار» يحمل الرقم القياسي للإيرادات مع 2.8 مليار دولار يليه «تايتانيك» مع 2.2 مليار وكلاهما من إخراج الكندي جيمس كامرون.

أما «بلاك بانثر» فلا يزال في المرتبة العاشرة على المستوى العالمي.

واستحال فيلم «بلاك بانثر» ظاهرة ثقافية في الولايات المتحدة وخارجها حتى، لأنه يتمحور حول بطل خارق أسود للمرة الأولى.

فـ«بلاك بانثر» هو أول بطل خارق يخصص له فيلم بمفرده في سلسلة أفلام «مارفل» المربحة جدًا. وأخرج الفيلم السينمائي الأسود راين كوغلر صاحب أفلام مثل «كريد» وضم فريقًا من الممثلين السود المعروفين في هوليوود مثل لوبيتا نيونغو الحائزة جائزة أوسكار وأنجيلا باسيت وتشادويك بوزمان وفوريست ويتيكر ودانييل كالويا.­

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط