سفيرة موسيقية في السابعة تعزف على كمان موزار

تعزف طفلة في السابعة من العمر على آلة كمان استخدمها موزار خلال طفولته، الأحد، مقطوعات موسيقية أمام الرئيس الصيني شي جينبينغ.

وتشارك الطفلة في الوفد الرئاسي النمساوي في زيارة رسمية إلى الصين، حسب «فرانس برس».

وقال الرئيس النمساوي، ألكسندر فان دير بيلين، قبيل مغادرته النمسا الجمعة، في زيارة رسمية للصين تستمر ستة أيام بصبحة المستشار سيباستيان كورتس، إن الطفلة آنا سيسيليا بفوس «سترافقنا كسفيرة موسيقية لتمثيل النمسا، بلد الثقافة».

وأضاف فان دير بيلين، الذي ترافقه بعثة كبيرة من نحو 200 رجل أعمال ومسؤول محلي، «ستنفذ هذه المهمة بجدارة، كلي ثقة بذلك».

وتؤدي الطفلة، الأحد، أمام الرئيس الصيني مقطوعات لموزار (1756 - 1791) على آلة الكمان المصنوعة في أربعينات القرن الثامن عشر، التي استخدمها الموسيقي خلال الطفولة قبل منحها لشقيقته ماريا آنا المسماة نانيرل، وهي أيضًا موسيقية موهوبة.

والآلة موجودة منذ 1896 ضمن مجموعات مؤسسة موزارتيوم في مدينة سالزبورغ، مسقط رأس موزار، حيث تعرَّض في منزل الموسيقي الذي تحوَّل متحفًا.

المزيد من بوابة الوسط