مؤسسة أوباما تنظم حدثًا للشباب حول العالم

يحشد الرئيس الأميركي السابق، باراك أوباما، و زوجته ميشال نهاية أكتوبر الجاري في شيكاغو نجومًا وشبابًا من العالم بأسره في إطار جهودهما لدفع جيل جديد من صانعي القرار إلى البروز.

ومن بين المشاهير المشاركين الأمير «هاري» والمغنية «غلوريا استيفان» ومغني الراب «تشانس ذي رابر» وتنظم مؤسسة أوباما الحدث على مدار يومين، وفقًا لوكالة الأنباء الفرنسية.

وسيلقي الأمير هاري كلمة أمام نحو 500 شاب اُختيروا من بين 20 ألف مرشح من العالم بأسره للمشارَكة في هذا اللقاء.

وقالت مؤسسة أوباما إن اللقاء سيتضمن ورش عمل ومناسبات كثيرة لتبادل الأفكار.

وسيغني «تشانس ذي رابر» و«غلوريا استيفان» خلال حفلة ستتوِّج اللقاء في شيكاغو، حيث بدأ الرئيس السابق مسيرته السياسية، وستقام مكتبته الرئاسية في المستقبل.

وأوضح رئيس المؤسسة «ديفيد سيماس» أن «مؤسسة أوباما تهدف إلى تشجيع الشباب وتنمية حس المسؤولية لديهم لإحداث تغيير إيجابي في بلدانهم».

المزيد من بوابة الوسط