سينمائي عراقي يعدل عن زيارة أميركا احتجاجًا على قرار ترامب

أعلن السينمائي الكردي العراقي «حسين حسن» عدوله عن المشاركة في مهرجان ميامي السينمائي الدولي الذي سيعرض فيلمه عن الأقلية الإيزيدية، احتجاجًا على القرار التنفيذي الذي أصدره الرئيس دونالد ترامب الجمعة وحظر بموجبه رعايا سبع دول من دخول الولايات المتحدة.

وقال جاي لابلانت مدير المهرجان الذي سيعرض في مارس فيلم «ذي دارك ويند» الريح المظلمة إن المخرج حسن قرر العدول عن التقدم بطلب الحصول على تأشيرة دخول إلى الولايات المتحدة احتجاجًا على قرار الرئيس ترامب منع رعايا سبع دول إسلامية من زيارة الولايات المتحدة طيلة ثلاثة أشهر.

وقال لابانت في بيان إنه «من المهم أن لا تفرض عوائق تمنع فنانين من المجيء للمشاركة في نقاش حر حول أعمالهم ومن المهم كذلك أن يشعر الفنانون من العالم أجمع بأنهم موضع ترحيب في الولايات المتحدة»، وفقًا لوكالة الأنباء الفرنسية.

وصدر بيان لابانت قبيل ساعات من القرار التنفيذي الذي وقعه الرئيس ترامب في البنتاغون لمنع دخول الإرهابيين الإسلاميين المتشددين إلى الولايات المتحدة، وفرض بموجبه خصوصًا حظرًا لأجل غير مسمى على دخول اللاجئين السوريين، وحظرًا لمدة ثلاثة أشهر على دخول رعايا سبع دول إسلامية، حتى ممن لديهم تأشيرات.

وينص القرار خصوصًا على أنه اعتبارًا من تاريخ توقيعه يمنع لمدة ثلاثة أشهر من دخول الولايات المتحدة رعايا الدول السبع الآتية: العراق وإيران وليبيا والصومال والسودان وسورية واليمن، على أن يستثنى من بين هؤلاء حملة التأشيرات الدبلوماسية والرسمية الذين يعملون لدى مؤسسات دولية.

المزيد من بوابة الوسط