محاولة سرقة مدرسة الأمير جورج

القاهرة - بوابة الوسط |
أوقفت امرأة يشتبه في أنها حاولت سرقة المدرسة (أ ف ب) (photo: )
أوقفت امرأة يشتبه في أنها حاولت سرقة المدرسة (أ ف ب)

أعلنت شرطة سكوتلانديارد مراجعة الاجراءات الأمنية المتخذة في مدرسة الأمير جورج في لندن بعد توقيف امرأة في الأربعين من العمر يشتبه في أنها حاولت سرقتها.

وأوقفت المشتبه فيها بعد ظهر الأربعاء بعدما تمكنت الثلاثاء من الدخول إلى المدرسة، بحسب ما أوضحت شرطة لندن في بيان لم يتضمن تفاصيل إضافية نشرته «وكالة الأنباء الفرنسية».

وأكدت الشرطة «نعمل مع المدرسة التي يرتادها الأمير جورج لإعادة النظر في الاجراءات الأمنية المتخذة بعد الحادث».

وأعلن قصر كنسينغتون الذي فيه الجهاز الإعلامي لوالدي جورج الأمير وليام وزوجته كايت إنه على علم بالمشكلة، مضيفًا أنه لا يعلق على المسائل المرتبطة بالأمن.

وبدأ الأمير جورج (4 سنوات) وهو الثالث في ترتيب خلافة العرش في بريطانيا، صفوف الروضة في السابع من سبتمبر في مدرسة سانت توماس باتيرسي حيث يكلف القسط السنوي 18 ألف جنيه إسترليني (23800 دولار).

وسيبقى ابن حفيد الملكة إليزابيث الثانية سنة في صف الروضة قبل أن ينتقل إلى المدرسة الابتدائية في سن الخامسة كما هي الحال في بريطانيا. ويعرف حفيد ولي العهد الأمير تشارلز، باسم جورج كامبريدج في المدرسة.

وتستقبل المدرسة المختلطة الواقعة في جنوب لندن 560 تلميذًا بين سن الرابعة والثالثة عشرة.

وأثار الإعلان عن اختيار هذه المدرسة مفاجأة فيما كان يرجح أن يقع الاختيار على مدرسة ويذربي اللندنية العريقة التي ارتادها والده الأمير وليام وعمه الأمير هاري.

وأعلن وليام وكايت قبل فترة قصيرة أنهما ينتظران مولودًا جديدًا. ولهما أيضًا ابنة تدعى شارلوت في الثانية من العمر.

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات