محاكاة تاريخ البحث عن اللؤلؤ في الخليج

القاهرة - بوابة الوسط |
سفن شراعية تشارك في سباق القفال قبالة سواحل دبي، 14 مايو 2017 (أ ف ب) (photo: )
سفن شراعية تشارك في سباق القفال قبالة سواحل دبي، 14 مايو 2017 (أ ف ب)

شارك أكثر من 120 سفينة شراعية تقليدية، الأحد، في سباق سنوي في مياه الخليج على طريق كان يسلكه الباحثون عن اللؤلؤ قبالة سواحل دولة الإمارات.

هذا السباق المعروف بإسم «القفال» جمع مراكب شراعية تقليدية مصنوعة من الخشب تعرف باسم سفن الداو كانت تستخدم في الغوص بحثا عن اللؤلؤ، حسب وكالة الأنباء الفرنسية.

وانطلق المتسابقون باكرًا، خلال النهار من جزيرة صير أبو نعير في وسط الخليج، للانتقال إلى دبي الواقعة على بعد 95 كيلومترا.

ونال المركب الفائز «زلزال» جائزة قدرها 10 ملايين درهم (2,7 مليون دولار).

ويسعى القائمون على هذا السباق، المخصص حصرًا لمواطني دولة الإمارات العربية المتحدة، إلى تأكيد التمسك بالتقاليد البحرية التاريخية المتصلة خصوصًا بالبحث عن اللؤلؤ.

وكان اقتصاد الإمارات الساحلية في الخليج يعتمد على هذا النشاط حتى إدخال زراعة اللؤلؤ في أواسط القرن العشرين. وأتى إدخال هذا النشاط واكتشاف النفط بشكل كبير على هذا النشاط التقليدي.

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات