Atwasat

شركات التكنولوجيا العملاقة تعزز خطواتها في سباق الذكاء الصناعي

القاهرة - بوابة الوسط الإثنين 06 نوفمبر 2023, 12:38 مساء
WTV_Frequency

خلال الأسبوعين الماضيين، نشرت مجموعات التكنولوجيا الرئيسية نتائجها المالية للفترة من يوليو إلى سبتمبر، وقد فاق معظمها توقعات المحللين، لكن تركيز وول ستريت كان منصبّاً فقط إلى الذكاء الصناعي.

سواء كانت تبيع الإعلانات أو الهواتف الذكية أو الرقائق الدقيقة، يجب على شركات التكنولوجيا كلها أن تثبت للسوق أنها في موقع متقدم في السباق نحو الذكاء الصناعي التوليدي، وفقا لتقرير «فرانس برس».

يقول المحلل المستقل جاك غولد «إذا كنتم شركة وليس لديكم رسالة خاصة بالذكاء الصناعي، فلن تستمروا في العمل لفترة طويلة»، ويضيف «لا شيء آخر يهم الآن، الجميع يحاول إطلاق المنتجات بشكل أسرع والتحدث بصوت أعلى من المنافسين».

وشهدت غوغل، الشركة الأولى عالمياً في مجال الإعلان عبر الإنترنت، قفزة في أرباحها الفصلية بنسبة 42% على أساس سنوي، لتصل إلى ما يقرب من 20 مليار دولار، ما يتجاوز توقعات وول ستريت. لكن أسهمها خسرت رغم ذلك أكثر من 10% خلال جلستين بسبب النتائج المخيبة على صعيد أعمالها في مجال الحوسبة السحابية الذي يشهد طفرة كبيرة.

وقد استقطبت خدمات المجموعة العملاقة في مجال الحوسبة السحابية، شركات ناشئة عدة متخصصة في الذكاء الصناعي، «ما سيؤتي ثماره بمرور الوقت، لكنه في الوقت الحالي لا يكفي لإرضاء المستثمرين»، وفق المحلل في شركة «إنسايدر إنتلجنس» ماكس ويلينز.

الحوسبة السحابية مهمة رئيسية في طريق انتشار الذكاء الصناعي
تُعد الحوسبة السحابية مجالاً رئيسياً لتطوير ونشر ما يُسمى بالذكاء الصناعي التوليدي، والذي جرى تعميمه على نطاق واسع إثر النجاح الكبير لبرمجية «تشات جي ب تي» ((ChatGPT، وهي واجهة أطلقتها شركة «أوبن إيه آي» قبل عام.

ويرى مراقبون كثر في هذه التكنولوجيا منعطفاً ثورياً شبيهاً بما حصل عند ظهور الإنترنت، إذ يتيح الذكاء الصناعي التوليدي إنتاج النصوص والصور والأصوات بناءً على طلب بسيط باللغة اليومية، ويعتمد ذلك على تدريب نماذج اللغة في الحوسبة السحابية، وأنظمة الكمبيوتر التي تجمع كميات كبيرة من البيانات لتتمكن بعد ذلك من «إنشاء» المحتوى.

سباق الشركات الكبرى على الذكاء الصناعي
وقد طوّرت «ميكروسوفت»، وهي مستثمر رئيسي في «أوبن إيه آي»، وكذلك غوغل وميتا (فيسبوك وإنستغرام)، نماذجها الخاصة في هذا المجال.

ويؤكد المحلل في «إنسايدر إنتلجنس» يوري وورمسر أن خدمات الحوسبة السحابية، في مقدمها «أزور» (Azure) التابعة لميكروسوفت، و«إيه دبليو اس» (من أمازون) و«غوغل كلاود»، «بدأت في جني إيرادات من الذكاء الصناعي، حتى لو ظلت التكاليف أعلى في هذه المرحلة»، ويقول إن «الإثارة تتعلق بالإمكانات المتاحة، والتغيرات المرتقبة، ومدى سرعة التغيير».

إيلون ماسك يروج للنموذج الأول لأداة الذكاء الصناعي «غروك»
دراسة: افتقار نماذج الذكاء الصناعي إلى «الشفافية»
«أمازون» تختبر استخدام الطائرات المسيرة في توصيل الأدوية للمنازل

ترتبط التكلفة الرئيسية في هذا المجال بالمعالجات الدقيقة، وقد فازت شركة «نفيديا» Nvidia)) بالجائزة الكبرى قبل سنوات من خلال الرهان على تصميم وحدات معالجة الرسومات، وهي معالجات باهظة الثمن أصبحت ضرورية لمرحلة تدريب برمجيات الذكاء الصناعي.

يقول جاك غولد «نحن بحاجة إلى فهم كيفية استخدام هذا الذكاء الصناعي في نهاية المطاف»، لافتاً إلى أن «حوالي 80% إلى 90% من المهام ستتعلق بالاستدلال»، أي الأداء الطبيعي للنماذج، بعد إنشائها.

ولذلك حرصت شركة «إنتل» الأميركية العملاقة في مجال الرقائق الإلكترونية، على تسليط الضوء على إمكانات وحدات المعالجة المركزية (CPUs) الخاصة بها، وهي المعالجات الدقيقة التقليدية، وأكد رئيس المجموعة التي تتخذ مقراً في كاليفورنيا بات جيلسنغر «أن الاستخدام الاستدلالي لهذه النماذج هو الذي سيكون مذهلاً حقاً في المستقبل»، لافتاً إلى أن «هذا النشر سيحصل إلى حد كبير عبر معالجات كزيون (Xeon) الدقيقة الخاصة بنا».

أما «أمازون»، التي لم تدرب بعد نموذجها الخاص، فستستثمر ما يصل إلى أربعة مليارات دولار في شركة «أنثروبيك»، المنافسة لشركة «أوبن إيه آي».

العملاء «بيدروك 6» أداة أمازون
كما ركزت الشركة الأولى عالمياً في مجال التجارة الإلكترونية والحوسبة السحابية على «بيدروك» (Bedrock)، وهي أداتها لإنشاء تطبيقات الذكاء الصناعي التوليدية ونشرها.

وقال رئيس «أمازون» آندي جاسي «من الصعب للغاية تحديد النماذج التي يجب استخدامها، وكيفية الحصول على نتائج موثوقة، مع إبقاء التكاليف تحت السيطرة، عملاؤنا يحبون (بيدروك6) لأن الخدمة تزيل الكثير من هذه الصعوبات».

لم تتمكن «آبل»، والتي لطالما حرصت على التمايز من خلال عدم الانسياق التلقائي وراء التيارات السائدة في القطاع من الهروب من المسائل المرتبطة بالذكاء الصناعي التوليدي.

وقال رئيس الشركة العملاقة «نحن بالطبع نعمل على ذلك، لن أخوض في التفاصيل، ولكن يمكنكم التأكد من أننا نستثمر أكثر من القليل في هذا المجال».

وينتظر المراقبون الخطوات التي ستتخدها «آبل»، خصوصاً على صعيد مساعدها الصوتي «سيري» (Siri)، الذي لم يشهد تغييرات كثيرة في السنوات الأخيرة، وأعلنت «أمازون» أخيراً عن إضافة تدريجية لقدرات الذكاء الصناعي التوليدية إلى المساعد الصوتي المنافس «أليكسا».

وقالت المحللة في شركة «كرييتيف ستراتيجيز» كارولينا ميلانيسي «لم يتأخر أحد في السوق التي بدأت للتو، والتي ستتطلب استثمارات، وستبدأ بالشركات قبل أن تصل فعلياً إلى المستهلكين».

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
انتهاء مهمة لـ«ناسا» في بيئة شبيهة بالمريخ استمرت 378 يوماً
انتهاء مهمة لـ«ناسا» في بيئة شبيهة بالمريخ استمرت 378 يوماً
نجاح أول رحلة لمركبة «آريان 6» الأوروبية إلى الفضاء
نجاح أول رحلة لمركبة «آريان 6» الأوروبية إلى الفضاء
«ميكروسوفت» تتخلى عن مقعدها في إدارة الشركة المبتكرة لـ«تشات جي بي تي»
«ميكروسوفت» تتخلى عن مقعدها في إدارة الشركة المبتكرة لـ«تشات جي ...
للمرة الأولى.. علماء الفلك يرصدون ثقباً أسود ذا «كتلة متوسطة»
للمرة الأولى.. علماء الفلك يرصدون ثقباً أسود ذا «كتلة متوسطة»
علماء يحددون أول كوكب محيطي محتمل خارج النظام الشمسي على بعد 48 سنة ضوئية
علماء يحددون أول كوكب محيطي محتمل خارج النظام الشمسي على بعد 48 ...
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم