Atwasat

قبل إحراق نفسه.. الطيار بوشنل كشف معلومات عن مشاركة «قوات أميركية في الإبادة بفلسطين»

القاهرة - بوابة الوسط الأربعاء 28 فبراير 2024, 10:07 مساء
WTV_Frequency

ذكرت جريدة «نيويورك بوست» تفاصيل جديدة عن العسكري الأميركي بالقوات الجوية آرون بوشنل، الذي أحرق نفسه أمام السفارة الإسرائيلية تضامنا مع غزة، ونقلت عن صديق له أن بوشنل أخبره باطلاعه على معلومات سرية تفيد بوجود «قوات أميركية على الأرض تقتل أعدادا كبيرة من الفلسطينيين».

ووفقا لما ذكره هذا الصديق المقرب، الذي لم تنشر الجريدة اسمه، لكنها قالت إنها تحققت من علاقته بالمتوفى، فإن بوشنل (25 عاما) أبلغه أن لديه تصريحا يخوله الاطلاع على بيانات للاستخبارات العسكرية الأميركية من فئة «سري للغاية».

«وظيفته الفعلية تنطوي على معالجة بيانات استخبارية»
وكان بوشنل يخدم في الجناح الـ70 للاستخبارات والمراقبة والاستطلاع بالقوات الجوية الأميركية، التي قالت إنه كان يعمل بوظيفة «فني بخدمات الابتكار». وقال صديقه: «وظيفته الفعلية تنطوي على معالجة بيانات استخبارية، وبعضها كان متعلقا بالصراع الإسرائيلي في غزة».

-  «بنتاغون» تعلن وفاة طيار أميركي أحرق نفسه أمام سفارة «إسرائيل» احتجاجًا على حرب الإبادة في غزة
-  مرددا «فلسطين حرة».. جندي أميركي يضرم النار في نفسه أمام السفارة الإسرائيلية بواشنطن

وأوضح أن بوشنل اتصل به ليل السبت 24 فبراير، أي قبل ساعات من إحراق نفسه ظهر الأحد، وأخبره أن بعض المعلومات التي اطلع عليها تفيد بأن «الجيش الأميركي متورط في عمليات الإبادة الجماعية الجارية في فلسطين». وتابع: «أخبرني أن لدينا قوات على الأرض، وأنها تقتل أعدادا كبيرة من الفلسطينيين».

وذكر أيضا أن بوشنل تحدث عن جنود أميركيين يقاتلون في الأنفاق التي تستخدمها الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة.

 أضرم النار في جسده أمام السفارة الإسرائيلية
وأقدم الشاب على إضرام النار في جسده أمام السفارة الإسرائيلية بواشنطن الأحد الماضي، وذلك في تسجيل مصور بثه مباشرة عبر الإنترنت، وهو يقول: «لن أكون متواطئا بعد الآن في الإبادة الجماعية».

وسكب بوشنل على نفسه، وهو يرتدي زيه العسكري، سائلا حارقا، ثم أشعل النار وهو يردد «فلسطين حرة». وقد توفي بعد ساعات متأثرا بحروقه.

وأقام ناشطون أميركيون فعاليات عدة، لتأبين بوشنل، مطالبين بوقف الدعم الأميركي للإبادة الجماعية في غزة. ومنذ عملية «طوفان الأقصى»، التي نفذتها المقاومة الفلسطينية في السابع من أكتوبر الماضي، تشن إسرائيل حربا مدمرة على غزة خلّفت عشرات الآلاف من الشهداء والجرحى، غالبيتهم أطفال ونساء، وسببت أزمة إنسانية غير مسبوقة.

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
مقتل 58 شخصا في حادث غرق عبارة بأفريقيا الوسطى
مقتل 58 شخصا في حادث غرق عبارة بأفريقيا الوسطى
الكرملين: المساعدات الأميركية لكييف «ستقتل مزيدًا من الأوكرانيين»
الكرملين: المساعدات الأميركية لكييف «ستقتل مزيدًا من الأوكرانيين»
بالأرقام.. المساعدات الأميركية الجديدة لـ«إسرائيل» وأوكرانيا
بالأرقام.. المساعدات الأميركية الجديدة لـ«إسرائيل» وأوكرانيا
الطقس يجبر ترامب على تأجيل تجمع انتخابي في نورث كارولاينا
الطقس يجبر ترامب على تأجيل تجمع انتخابي في نورث كارولاينا
إجلاء 1300 شخص لإزالة قنبلة من مخلفات القصف الأطلسي في صربيا
إجلاء 1300 شخص لإزالة قنبلة من مخلفات القصف الأطلسي في صربيا
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم