1.35 مليون دولار لوالدة شاب مات داخل قسم شرطة

ستدفع مدينة لوس أنجليس 1.35 مليون دولار لوالدة شاب توفي عندما أُصيب بنوبة ربو أثناء احتجاز الشرطة له.

وأوضحت جريدة «لوس أنجليس تايمز» أنَّ جورج أزوسينا (26 عامًا) كان يقود سيارة عندما ألقي القبض عليه في العام 2013 لتجاوزه إشارة مرور حمراء. وتوفي في غضون ساعة من احتجازه بعد أنْ أبلغ ضباط الشرطة أنَّه يجد صعوبة في التنفس وأنَّه مصابٌ بمرض الربو، وفق «رويترز».

وقالت الجريدة إنَّ تحقيقًا أجرته لاحقًا إدارة الشرطة والمفتش العام لمفوضية شرطة لوس أنجليس، عاصمة ولاية كاليفورنيا الأميركية، توصَّل إلى أنَّ الضباط وأيضًا العاملين بالسجن تجاهلوا طلبات أزوسينا المتكرِّرة لمساعدته.

وأقامت والدة القتيل، جوانا غارسيا، دعوى قضائية ضد المدينة، مما أدى إلى التسوية التي أُعلنت الثلاثاء. وأوضحت الجريدة أنَّ أطفال أزوسينا أقاموا أيضًا دعوى قضائية.

كلمات مفتاحية