«أوبر» تعوض سائقيها المصابين بـ«كورونا»

على خطى «أوبر» التي أعلنت عزمها دفع تعويضات للسائقين، الذين يصابون بفيروس «كورونا المستجد»، تسير شركات أميركية عدة متخصصة في خدمات الأجرة والتوصيل.

وكانت «أوبر» أعلنت، السبت، أن السائقين الذين يزودونها وثائق تثبت تشخيص إصابتهم بفيروس «كوفيد - 19» أو إيداعهم قيد الحجر الصحي، من جانب السلطات الصحية، «سيحصلون على تعويض لفترة تصل إلى 14 يومًا»، حسب «فرانس برس».

وأوضح الناطق باسم «أوبر» في بيان أن «هذا الإجراء بدأ اعتماده في بعض الأسواق، ونعمل على اعتماد آليات لتطبيقه على مستوى العالم». وقال أندرو ماكدونالد: «نظن أنه التدبير الصائب الواجب اعتماده».

وأعلنت شركات أخرى متخصصة في خدمات الأجرة والتوصيل عزمها أن تحذو حذو «أوبر»، في خطوة نوعية لهذه الشركات التي لا تتعامل غالبًا مع السائقين المتعاقدين معها على أنهم موظفون بدوام كامل ما يحرمهم من طلب تعويضات اجتماعية.

طالع: منظمة الصحة العالمية تفتتح مركز طوارئ في بنغازي لمواجهة «كورونا»

وأوضحت شركتا «دورداش» و«إنستاكارت» لتوصيل الطعام، الأحد لوكالة «فرانس برس»، أنهما تجريان مفاوضات مع شركات أخرى في القطاع بينها «ليفت» و»بوستمايتس» لأخذ الأزمة الصحية العالمية الراهنة في الاعتبار.

وأشارت «دورداش» إلى أنها تعمل على «حماية صحة أبناء مجتمعنا وسلامتهم ردًّا على انتشار فيروس كوفيد-19، بما يشمل البحث في خيارات مع شركائنا للتعويض» على السائقين المتضررين.

كذلك، تعتزم الخدمة إضافة خاصية جديدة لتوصيل الطعام أمام مدخل المنزل «مع صورة على التطبيق تظهر المكان الذي يجب أن يترك الطعام فيه».

المزيد من بوابة الوسط