ولاية أميركية جديدة تشرع استهلاك القنب لأغراض ترفيهية

الزبونة الأولى التي تشتري القنب من متجر في شيكاغو، 1 يناير 2020 (أ ف ب)

أصبحت إيلينوي، الأربعاء، أحدث ولاية أميركية تشرع الماريغوانا لأغراض ترفيهية، فيما أصدر حاكمها جيه بي بريتزكر عفوًا طال آلاف المدانين السابقين بتهم مرتبطة بالقنب.

وبموجب هذا القرار الجديد، سيتمكن الأشخاص الذين يبلغون 21 عاما وما فوق شراء الماريغوانا بشكل قانوني، كما ستبطل الإدانات الجنائية بحق آلاف الأفراد في أنحاء الولاية، وفق «فرانس برس».

وليلة الثلاثاء، منح بريتزكر 11017 عفوا للأشخاص المدانين بتهم خفيفة مرتبطة بالقنب وهي المرحلة الأولى من المخطط الذي يشمل أكثر من 700 ألف شخص.

ووفقا لبيان صادر عن الحاكم، ستستخدم 25% من عائدات القنب في الولاية لمساعدة «المجتمعات الأكثر تضررا» بالحملة السابقة على الماريغوانا.

وسيسمح الآن لسكان إيلينوي الذين تبلغ أعمارهم 21 عاما وما فوق بحيازة 30 غراما من القنب أو خمسة غرامات من القنب المركز أو 500 ملليغرام من «تي إتش سي» (العنصر الفاعل في الماريغوانا) الموجود في منتج يحتوي على القنب. أما غير المقيمين في الولاية، فسيسمح لهم بحيازة 15 غراما من القنب.

وبعد ولاية كاليفورنيا وكولورادو وماساتشوستس، أصبحت إيلينوي الولاية الـ11 التي تشرّع استهلاك الماريغوانا لأغراض ترفيهية.