فتاة تتولى مهامها كأول قائدة طائرة مقاتلة في اليابان

ميزا ماتوشيما أول قائدة طائرة مقاتلة في الجيش الياباني (ف ب)

تتولى شابة يابانية مهامها في سلاح الجو لتكون أول قائدة لطائرة مقاتلة في هذا البلد الذي ما زال محافظًا في المسائل الاجتماعية.

وتخرجت ميزا ماتوشيما، البالغة من العمر 26 عامًا، في الكلية الحربية وأنهت تدريباتها الأربعاء، وستُعيَّن الجمعة رسميًّا في سلاح الجو، بحسب ما أعلنت الخميس وزارة الدفاع في بيان، وفقًا لوكالة «فرانس برس».

وقالت ميزا ماتوشيما لوسائل الإعلام المحلية: «منذ اليوم الذي شاهدتُ فيه فيلم توب غن أيام المدرسة، وقعت في حب الطائرات المقاتلة»، وتمنت أن تسلك نساء أخريات طريقها.

ولا تمثل النساء حتى الآن سوى 6.4 % من عدد أفراد الجيش الياباني البالغ 228 ألفًا، وكانت القوات المسلحة اليابانية قررت في العام 1993 أن تصبح كل مهامها متاحة للرجال والنساء ما عدا قيادة طائرات الاستطلاع والطائرات المقاتلة.

ورُفع هذا الاستثناء في العام 2015، فسمح لماتوشيما أن تنضم إلى قوات النخبة وتقود طائرة «إف 15».

المزيد من بوابة الوسط