ارتفاع تكاليف العائلة المالكة في بريطانيا

ارتفعت تكاليف العائلة الملكية في بريطانيا على دافعي الضرائب بنسبة 5.4% خلال سنة، بحسب ما أظهرت حسابات نشرت الثلاثاء قبيل انطلاق أعمال التجديد في قصر باكنغهام.

وارتفعت النفقات العامة للملكة بما قيمته مليونين و100 ألف جنيه إسترليني في السنة المالية 2016-2017، ليصبح إجمالي النفقات في هذه المدة 47 مليونًا و600 ألف، وفق وكالة الأنباء الفرنسية.

وعلق آلان ريد المسؤول المالي لدى العائلة المالكة في السنة المالية 2016-2017 كانت تكلفة مصاريف العائلة المالكة 65 بنسًا على كل مواطن، مضيفًا: «نظرًا لما تفعله الملكة وما تمثّله فالأمر مجدٍ تمامًا».

وبلغ مجمل مصاريف العائلة المالكة 56 مليونًا و800 ألف جنيه إسترليني في العام المنصرم، إضافة إلى 140 مليونًا من عائداتها الخاصة و900 ألف توضع جانبًا على سبيل الاحتياط.

وتنفَق هذه الأموال لدفع رواتب الموظفين وصيانة القصور وتأمين تنقلات العائلة المالكة الذين شاركوا في العام الماضي بأكثر من ثلاثة آلاف نشاط عام و65 رحلة إلى الخارج.

ولتوفير المال، بات أفراد العائلة المالكة يسافرون أكثر في مقاعد «درجة الأعمال» بدل الدرجة الأولى.

وستبدأ في الأشهر المقبلة أعمال التجديد في قصر باكنغهام الذي يضم 775 غرفة، ويتوقع أن تستمر هذه الأعمال عشر سنوات وتكلف 395 مليون جنيه إسترليني.

المزيد من بوابة الوسط