صورة رسمية لميلانيا ترامب تثير السخرية والإعجاب

وزع البيت الأبيض صورة رسمية لميلانيا زوجة الرئيس «دونالد ترامب» تبدو فيها بحلة تذكر بالثمانينات، وتبدو عارضة الأزياء السلوفينية السابقة ذات الستة وأربعين عامًا، بزي أسود وهي تكتف يديها وتضع خاتمًا كبيرًا من الألماس، وتنظر إلى الأمام مع ابتسامة خفيفة.

وقالت ميلانيا ترامب «أنا فخورة بأن أخدم الشعب الأميركي بصفتي السيدة الأولى في السنوات المقبلة»، بحسب ما جاء في بيان صادر عن البيت الأبيض.

وما زالت ميلانيا تعيش في نيويورك رغم انتقال زوجها إلى البيت الأبيض في واشنطن، لكنها تتردد إلى العاصمة للمشاركة في الاحتفالات الرسمية وتلتقي بزوجها في مقر إقامته الخاصة في فلوريدا حيث يحب أن يمضي عطلة نهاية الأسبوع، وفقًا لوكالة الأنباء الفرنسية.

وبعد بضع ساعات على نشر الصورة على حسابها الرسمي على تويتر، جرى تداول الصورة أكثر من ستة آلاف مرة، وحصلت على 29 ألف إعجاب، و3500 تعليق، وأثارت جدلاً حادًا.

ففيما وصفها البعض بأنها أفضل سيدة أولى على الإطلاق، وبأنها جميلة جدًا ومتألقة، سخر آخرون من التعديلات التقنية التي أدخلت على الصورة حتى أخفت الملامح الأصلية، وقال بعضهم ساخرين إن الصورة برعاية برنامج فوتوشوب لتعديل الصور، وأنها تشبه صور الشخصيات الخيالية في أفلام الخيال العلمي،واستذكر آخرون البساطة التي كانت تطبع ميشال زوجة الرئيس السابق باراك أوباما.

المزيد من بوابة الوسط