سلاح الجو الليبي يقصف معسكر أنصار الشريعة في درنة

قصف سلاح الجوي الليبي بطائرة عمودية معسكر أنصار الشريعة والسجن التابع لمجلس شورى مجاهدي درنة بالمدخل الغربي لمدينة درنة.

وقال مصدر من داخل مدينة درنة لـ«بوابة الوسط» فجر السبت إن طائرة عمودية تابعة للجيش الليبي قصفت مقر ثانوية الشرطة الذي يحتله تنظيم أنصار الشريعة ويتخذه معسكرًا له، بالإضافة إلى معسكر «بشر» التابع لمجلس الشورى «والذي يوجد به السجن الذي يعتقل فيه أعضاء تنظيم داعش الذين جرى أسرهم خلال المعارك بين التنظيم ومجلس شورى مجاهدي درنة منذ يونيو العام الماضي».

وشهدت مدينة درنة خلال الأيام الثلاثة الماضية أحداثًا متسارعة، حيث انسحب مقاتلو تنظيم «داعش»، صباح الأربعاء الماضي بشكل مفاجئ من منطقتي الفتائح و«حي 400» آخر منطقتين كان يسيطر عليهما التنظيم شرق مدينة درنة بشكل كامل، وكانت عناصره تتمركز فيهما إثر اشتباكات عنيفة، حيث تمكن «مجلس شورى مجاهدي درنة» والشباب المساند له من السيطرة على مواقع استراتيجية غرب مرتفعات الفتائح.

المزيد من بوابة الوسط