بالصور.. سبها تحتفل بعيد الأم والطفل

شهد المسرح الشعبي بمدينة سبها، اليوم الاثنين، احتفالية بمناسبة اليوم العالمي للطفل وعيد الأم الذي أقامته المنظمة الوطنية لحقوق الطفل والمرأة فرع سبها بالتعاون مع بعض المؤسسات المدنية، وحضور عضوة المجلس البلدي سبها أميمة بشير وعدد من الناشطات والحقوقيات وأعضاء من مؤسسات المجتمع المدني والمهتمين بشؤون الطفل والمرأة.

وبدأ الحفل بندوة حول دور المرأة في تنشئة الطفل، قدمتها سالمة الزوي وتناولت تأثير المحيط الاجتماعي ودور الأسرة في تنشئة الأطفال والعلاقة بينهما، والشراكة مع المدرسة ودور الأخصائية الاجتماعية، وحقوق الطفل في الإسلام.

واستعرضت الدكتورة وردة الجراح في محاضرة بعنوان «العلاقة بين الطفل وداء السكري» أعراض إصابة الطفل بالمرض وكيفية التعامل مع الطفل المصاب بالمرض في البيت والمدرسة والمجتمع. كما ناقشت الناشطة الحقوقية فوزية الرشيد كيفية اندماج الطفل المصاب بمتلازمة الداون ورفع الوعي المجتمعي بهذه الشريحة والتدخل المبكر في المراحل التعليمية.

بعد ذلك فتح باب النقاش بين المحاضرين والحضور وتبادلوا الآراء والأفكار التي نتج عنها عدة توصيات منها الاهتمام بالأم صحيًا. وشددوا على ضرورة فتح مراكز صحية متخصصة لرعاية الأمهات وتنظيم ورش عمل لتوعية المرأة قبل الزواج وبعده ونشر الوعي بتغير العادات السيئة وكيفية تعامل الأم مع الطفل المريض نفسيًا وضرورة تعديل المنهج التربوي بالمدراس المتعلق بالتنشئة والتنسيق بين المكاتب الصحية ومنظمات المجتمع المدني فيما يتعلق بآلية التوعية. كما أوصى المشاركون بعدم استعمال العنف داخل المنزل والمؤسسات التعليمية مع الأطفال ودعوا إلى تغيير فكرة فشل التوعية عن طريق المجتمع.

وأقيم حفل ترفيهي للأطفال في بيت الثقافة بسبها تحت شعار «شارك وفرح ولدك» بحضور عدد من الأسر والعائلات والأطفال وشبيبة الكشاف وعدد من الفرسان على خيولهم، تخلله فقرات فنية قدمتها فرقة غدوة للفنون الشعبية ومسابقات وأغاني الراب، كما عرضت بعض المقتنيات الشعبية المصنوعة من سعف النخيل، وفي نهاية الحفل قدمت الجوائز للفائزين والهدايا للأطفال المشاركين.

وأوضحت مديرة الجمعية الوطنية لحقوق الطفل والمرأة في سبها، سالمة الزوي، لـ«بوابة الوسط» في نهاية الاحتفالية، أن هناك سلبيات ينبغي تجنبها خلال عملية تنشئة الطفل، مشيرة إلى أن الجمعية تحاول استثمار المناسبات في إقامة ندوات توعية للمرأة خصوصًا الأمهات من أجل رفع الوعي فيما يتعلق بتنشئة الأطفال.