رتل مسلح لـ«داعش» يتوجه من سرت إلى الجنوب

خرج رتل مسلح لتنظيم «داعش» من موقعه بمدينة سرت، السبت، حيث توجه الرتل إلى البوابة الرئيسية بالمدينة.

وقالت مصادر في مدينة سرت لـ«بوابة الوسط» إن رتلاً مدججًا بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة لتنظيم «داعش» قام بمغادرة مدينة سرت في اتجاه الجنوب.

وأضافت المصادر أن الرتل الذي يضم ما يقارب من 30 سيارة مسلحة ترفع رايات التنظيم المعروفة، وعلى متنها مسلحون بينهم أجانب مروا بقرية أبوهادي على الطريق الرئيسي إلى الجنوب، حيث نصبوا نقطة استيقاف لتفتيش السيارات الخارجة من سرت والتعرف على هويات ركابها.

يأتي هذا التحرك في الوقت الذي تزايدت فيه تساؤلات وتكهنات الدوائر الاقتصادية الغربية بشأن إمكانية استئناف تنظيم «داعش» هجماته على المواقع النفطية في السدرة.

وحذر تقرير أعده موقع «أويل برايس» الأميركي من أن التنظيم يستهدف الوصول إلى آبار وحقول النفط المنتَجة في الصحراء الجنوبية، مضيفًا أن الضربات الأميركية وحدها لن تنجح في القضاء على تواجد التنظيم.

ولفت «أويل برايس»، المعني بمتابعة أسواق النفط العالمية، إلى شريط مصور بثه «داعش» قال فيه: «إنه لا يخطط للتوقف عند موانئ السدرة ورأس لانوف، فاليوم السدرة ورأس لانوف، وغدًا البريقة وبعده جالو والكفرة».

 

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط