مقتل 4 أشقاء من عائلة أحرير المنصوري وتضارب المعلومات عن مصير الوالدة و3 شقيقات

أكد مصدر مقرب من عائلة أحرير المنصوري، اليوم الثلاثاء، مقتل أربعة أشقاء من العائلة «عثمان ومحمد وخالد وإبراهيم»، قتلوا على أيدي عناصر تنظيم «داعش»، بعد اشتباكات دامت لمدة اثنتي عشرة ساعة، بدأت بمداهمة منزلهم الواقع بمنطقة شيحا الغربية، على مرأى ومسمع الجميع في مدينة درنة.

وأوضح المصدر أنه تم تهريب الوالدة الحاجة فاطمة وابنتها الصغيرة فايزة إلى خارج مدينة درنة، بعد أن تعرضت لاختناق جراء اندلاع النيران بالمنزل، وأصيبت بكسر في رجلها، جراء تعرضها لشظايا مقذوف، كما تعرضت لبعض الحروق.

وأضاف المصدر أن الأنباء متضاربة عن مصير الأختين زكية ونعيمة داخل مستشفى الهريش، حيث تواردت معلومات متضاربة عن تصفيتهما أو تهريبهما خارج درنة.

المزيد من بوابة الوسط