منظمة «لأجلك بنغازي أبادر» تطلق حملة «أنا الأمل»

أطلقت مُـنظَّمة «لأجلك بنغازي أبادر» حملة بعنوان «‏أنا الأمل‬» أمس الثلاثاء، تهدف إلى توفير الحقائب والقرطاسية المدرسية لأطفال الأسر النازحة.

وقالت عضوة المُـنظَّمة، فطومة بن دردف: «الحملة جاءت إيمانًا منا بأنَّ العلم هو سبيل ارتقاء الأمم، وأنَّ أطفالنا هم أملنا في مستقبل أفضل، ومن حق كل طفل أنْ يتعلم وتتوفَّر لديه لوازم التعليم».

وأضافت: «نظرًا للظروف التي يعانيها أطفال الأسر النازحة في مدينة بنغازي اهتمت الحملة أيضًا برفع الروح المعنوية، ورسم الابتسامة علي وجوه الأطفال، والخروج بهم من السلبيات اليومية المحيطة بهم».

وأفادت بن دردف بأنَّ المُـنظَّمة زارت المدارس التي يقطنها النازحون كمدرستي «الصادق بالة»، و«مشعل الوحدة»، ووزَّعت فيها 26 حقيبة، كما وزَّعت عشر حقائب في مدرسة «السيدة زينب»، و20 حقيبة. في مدرسة «شهداء الزنتان».

وأوضحت أنَّ هذه التبرعات تأتي استكمالاً لمشوار الحملة، لمساعدة أهالي الطلاب النازحين على توفير حاجات أبنائهم المدرسية، منوهة إلى أنَّ التبرعات تأتي من فاعلي الخير من أبناء بنغازي.

وأشارت إلى أنَّ الحقائب والقرطاسية كانت فائضًا من حملة «شجعني لأكون»، التي قامت بها مُـنظَّمة «لأجلك بنغازي أبادر» في بداية العام الدراسي قبل بدء العمليات العسكرية في بنغازي مباشرة.