المهدي يطالب بسرعة صرف موازنة عاجلة للبلديات

طالب وزير الحكم المحلي بالحكومة الموقتة، محمد الفاروق المهدي، اليوم الأحد، إدارات ومكاتب الوزارة كافة بسرعة إتمام المعاملات الإدارية والمالية خلال الأيام المقبلة لصرف موازنة عاجلة للبلديات في البلاد.

ونص بيان الوزارة، الذي اطلعت عليه «بوابة الوسط»، على أنّ مُطالبة المهدي تأتي «في إطار اهتمام وزارة الحكم المحلي بالمواطنين ومعاناتهم ونتيجة لتأثر بعض المناطق في ليبيا بظروف صعبة ومأساوية، وما تتعرض له من صعوبات معيشية وإنسانية».

وكان مسؤول المكتب الإعلامي بوزارة الحكم المحلي، محمود الغرياني، قال في وقت سابق لـ«بوابة الوسط»، إن رئيس الحكومة الموقتة عبدالله الثني اجتمع مع المهدي، أمس السبت، و«بحثا الأوضاع التي تمر بها المُدن بصفة عامة، وجرى الاتفاق على صرف موازنة لكافة المجالس البلدية في مختلف أنحاء البلاد دون أي اعتبارات سياسية، من قبل عُمداء أو أعضاء بعض البلديات التي لم تعترف بشرعية الدولة المُتمثلة في مجلس النواب المُنتخب والحكومة المُنبثقة عنه».