إحباط تهريب 3.5 طن من مخدر «الحشيش» إلى ليبيا

أوقفت سلطات الأمن المصرية سفينة تقل على متنها 3.5 طن من مخدر «الحشيش» كانت في طريقها إلى ميناء طبرق شرق ليبيا.

وذكرت الوكالة الوطنية للإعلام الرسمية اللبنانية، اليوم الإثنين، أنه جرى توقيف السفينة Mare Ta Queen قبالة سواحل دمياط المصرية، «وتم ضبط كامل الكمية المهربة وتوقيف من كان على متنها».

وأوضحت الوكالة أن البلاغ الصادر عن المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي اللبنانية أكد إفشال مكتب مكافحة المخدرات المركزي في وحدة الشرطة القضائية «عمليتي تهريب مخدِّرات، بعد توافر معلومات لديه، وقيامه بمتابعة شبكات التهريب المنظمة بالتنسيق مع الدول المعنية إقليميًا ودوليًا».

وبين البلاغ أن العملية الأولى كانت محاولة «تهريب كمية 3.5 طن من حشيشة الكيف من لبنان إلى ليبيا عبر نقلها على متن سفينة تدعى "Mare Ta Queen" كانت راسية خارج المياه الإقليمية اللبنانية، ثم اتجهت نحو ميناء طبرق حيث تم توقيفها من قبل السلطات المصرية قبالة سواحل دمياط، وتم ضبط كامل الكمية المهربة وتوقيف من كان على متنها». وأشار إلى أن المكتب المذكور يتابع ملاحقة باقي أفراد العصابة في لبنان بإشراف القضاء المختص.

بينما تضمنت العملية الثانية «توقيف شخصين من الجنسية الفنزويلية في مطار إسطنبول قادمين من البرازيل عبر إيطاليا، وكان مرجحًا توجههما إلى لبنان وضبط بحوزتهما 4 كلغم من مادة باز الكوكايين التي تتحول إلى عشرات الكيلوغرامات بعد تصنيعها».