اعتداء بعبوات ناسفة على مبانٍ للتعليم في سرت

أكد مصدر بمراقبة شؤون التربية والتعليم بسرت، اليوم الخميس، وقوع انفجار في أحد المباني التابعة لمراقبة شؤون التربية والتعليم، ومبنى آخر تابع للتعليم التقني بالمدينة.

وقال المصدر لـ «بوابة الوسط»: إن «الانفجار سببته عبوة من نوع جيلاطينة زرعت خلف المبنى وانفجرت، فجر اليوم الخميس، مما أدى إلى هلع بين سكان المنطقة».

وأوضح المصدر، الذي رفض ذكر اسمه لدواعٍ أمنية، أن الانفجار خلًف أضرارًا مادية كبيرة طالت مكاتب التعليم الأساسي، والتعليم الثانوي والامتحانات بمبنى المراقبة، وتهشم زجاج الشبابيك والأبواب.

وأضاف أن المعهد المتوسط للمهن الشاملة تعرض لهجوم بواسطة عبوة ناسفة، أدى إلى وقوع أضرار مادية في مبنى المعهد.

واعتبر المصدر ذاته أن هذه التقجيرات رسالة لتعطيل وتعليق الدراسة بالمدينة.

وكان المجلس المحلى بسرت اجتمع، أمس الأربعاء، مع مسؤولي التعليم بالمراقبة، حيث تم التأكيد على استمرار الدراسة.

واستنكرت مراقبة شؤون التربية والتعليم بسرت والمكاتب الخدمية التابعة لها، اليوم، ما وصفته بالعمل الإجرامي والتخريبي الذي استهدف مباني المراقبة، وطالبت المجلس المحلي والجهات الأمنية ذات العلاقة بالتحقيق في هذه الحادثة.

كانت مدينة سرت شهدت اشتباكات متقطعة يوم الاثنين الماضي بين عناصر تنظيم «داعش» المسيطرة على مواقع في المدينة، و«الكتيبة 166» المكلفة بحماية وتأمين المدينة؛ فيما لا يزال مجلس الحكماء والشورى يواصل مساعيه لبحث الأزمة التي تعانيها المدينة، جرّاء تدهور الأوضاع المعيشية على خلفية التوتر الأمني.