المنفي يعلن مبادرة للحفاظ على العملية السياسية وإجراء الانتخابات

رئيس المجلس الرئاسي محمد المنفي. (أرشيفية: الإنترنت)

أعلن رئيس المجلس الرئاسي, محمد المنفي، اليوم الأحد، عن مبادرة من أجل الحفاظ على العملية السياسية وضمان إجراء الانتخابات الرئاسية والتشريعية المقررة في ديسمبر المقبل، وضمان شفافيتها وقبول نتائجها.

وقال المنفي في تغريدة عبر حساب على «تويتر» إنه أعلن خلال كلمته أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة عن «إطلاق مبادرة ترتكز على دعوة الأطراف السياسية الفاعلة، لتيسير الوصول إلى توافق حول القاعدة الدستورية بين جميع الأطراف وقبول نتائج الانتخابات» وذلك «ضماناً للحفاظ على العملية السياسية وإجراء انتخابات آمنة وشفافة ونزيهة ومقبولة النتائج».

وأضاف في تغريدة ثانية، أنه «وفي حال عدم التوصل إلى اتفاق سأدعو الأطراف المعنية إلى التنازل من أجل الوطن، وعدم الترشح للانتخابات القادمة وفتح المجال لمرشحين آخرين ضمانا للوصول إلى توافق وتجنباً لأي انسداد سياسي قد يطرأ، حتى نصل بالبلاد إلى بر الأمان وحالة من الاستقرار تتيح المجال لتوافق على دستور دائم للبلاد».

- وهيبة: نقاش حول مواعيد وآليات سحب المرتزقة.. وهناك عدة مقترحات
- 46 عضوا يطالبون كوبيش بعقد جلسة طارئة لملتقى الحوار السياسي
- نص كلمة المنفي أمام الدورة 76 للجمعية العامة للأمم المتحدة

تأتي مبادة المنفي في ظل استمرار غياب التوافق على القاعدة الدستورية اللازمة لإجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية المقرة يوم 24 ديسمبر المقبل، بالرغم من قيام مجلس النواب منفردا بإصدار قانون الانتخابات الرئاسية.

واليوم جدد 46 عضوا بملتقى الحوار السياسي مطالبتهم للمبعوث الأممي يان كوبيش، لعقد جلسة طارئة للملتقى من أجل معالجة الانسداد الحاصل بشأن القاعدة الدستورية، مؤكدين عزمهم على انفاذ خارطة الطريق وتنظيم الانتخابات في موعدها.

المزيد من بوابة الوسط