النمر إلى أعضاء ملتقى الحوار الرافضين للانتخابات: الكرة بملعب الشعب والمجتمع الدولي

عضو ملتقى الحوار السياسي الليبي بالقاسم محمد النمر. (البعثة الأممية)

أكد عضو ملتقى الحوار السياسي بالقاسم محمد النمر استياءه من تراجع بعض أعضاء الملتقى عن إتمام خارطة الطريق التي جرى الاتفاق عليها وسعيهم إلى عدم إتمام انتخابات 24 ديسمبر 2021، قائلا إن «من أفشل هذا الاستحقاق هو من أصر على مخالفة ما اتفقنا عليه في تونس وجنيف».

وأشار إلى أن الوضع الآن بيد المجتمع الدولي والشارع الليبي في قول الكلمة الفصل فيما يخص هذه الانتخابات من عدمها، وقال: «الكرة في ملعب المجتمع الدولى والشارع»، حسبما نشر على حسابه بموقع «فيسبوك»، اليوم السبت،

وخلال جلسات ملتقى الحوار التي عقدت، الأسبوع الماضي في جنيف للاتفاق على القاعدة الدستورية لإجراء الانتخابات، دعا النمر إلى التصويت علانية على القاعدة. كما اعتبر النمر ما توصلت إليه اللجنة الاستشارية للملتقى «جيد إلى حد كبير».

-  باشاغا يشدد على ضرورة إتمام الانتخابات.. ويدعو رافضيها إلى الاستقالة من ملتقى الحوار
- واشنطن: بعض أعضاء ملتقى الحوار يحاولون إدخال «حبوب سامة» بعدم إجراء الانتخابات

وتساءل عن المستجدات التي دعت البعض إلى الدعوة إلى عدم الالتزام بخارطة الطريق وإتمام الانتخابات، مشددا على أن الذهاب إلى صناديق الاقترع حق أصيل للشعب الليبي.

كما شدد النمر على ضرورة الإشراف المباشر من الأمم المتحدة والمنظمات الإقليمية لضمان «نزاهة وشفافية» الانتخابات، رغم تحفظه على إنشاء مجلس للشيوخ وتقسيم الدوائر الانتخابية الواردة في مقترح القاعدة الدستورية الذي صاغته اللجنة الاستشارية لملتقى الحوار السياسي.

المزيد من بوابة الوسط