الدبيبة يشكل لجنة لـ«إصلاح» و«تطوير» الإعلام

رئيس مجلس الوزراء عبدالحميد الدبيبة. (حكومة الوحدة الوطنية)

قرر رئيس حكومة الوحدة الوطنية الموقتة عبدالحميد الدبيبة، تشكيل لجنة لـ«إصلاح الإعلام»، تعمل تحت إشراف وزير الدولة للاتصال والشؤون السياسية.

وتتكون اللجنة برئاسة عبدالرزاق مسعود أحمد الداهش، وعضوية كل من جلال محمد أبوالقاسم عثمان، فتحي محمد على أميمة، عطية حسين محمد باني، منيرمفتاح محمد محمد، محمد علي عبدالسلام الأصفر، سليمة عمر بن نزهة عيسى، على عمر رمضان جابر، فريدة عمر طريبشان وأعياد محمد عبداللطيف العشيبي، وذلك وفق المادة الأولى من القرار رقم «148» لسنة 2021.

وحددت المادة الثانية من القرار مهام اللجنة في «وضع المقترحات والتصورات اللازمة لتنفيذ ما جاء بمنشور رئيس حكومة الوحدة الوطنية رقم (8) لسنة 2021 المشار إليه، المتضمن مطالب الصحفيين ومنظمات المجتمع المدني بشأن إصلاح وتطوير الإعلام في ليبيا». 

- الدبيبة يلغي قرار السراج بإنشاء المؤسسة الليبية للإعلام
7 توجيهات حكومية في اليوم العالمي لحرية الصحافة

ومنحت المادة الثالثة اللجنة صلاحية عقد حوارات موسعة مع كل المهتمين بالمجال الإعلامي ومنظمات المجتمع المدني للاستنارة بآرائهم في الإجراءات الإصلاحية اللازمة لقطاع الإعلام، فيما ينبغي عليها تقديم تقرير بنتائج أعمالها للعرض على رئيس الحكومة.

وجاء الإعلان عن تشكيل اللجنة بعد أيام من قرار الدبيبة إلغاء قرار رئيس المجلس الرئاسي السابق فائز السراج، رقم 579 لسنة 2020، بشأن إنشاء المؤسسة الليبية للإعلام. ونص القرار الذي نشره مجلس الوزراء، الثلاثاء، على نقل تبعية عدد من القنوات والجهات إلى مؤسسات أخرى بعدما كانت تابعة للمؤسسة.

وعمم الدبيبة في الثالث من مايو الماضي، منشورا لمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة، شدد على الحق في التعبير وانتقاد أداء الحكومة، ومنع استهداف أو اعتقال الصحفيين، والالتزام بحمايتهم من المخاطر أثناء تأدية أعمالهم.

وتعهدت حكومة الوحدة الوطنية في المنشور بضمان حق الصحفيين في حماية مصادر معلوماتهم، والعمل على إعادة هيكلة مؤسسات الإعلام والصحافة الليبية، وتوسيع دائرة المشاركة في الإدارة من خلال استحداث مجالس للأمناء داخلها، لضمان تمثيل واسع.

المزيد من بوابة الوسط