«خارجية الوفاق»: اجتماع في القاهرة لمتابعة نتائج زيارة الوفد المصري إلى طرابلس

القائم بأعمال السفارة الليبية في القاهرة خلال لقائه مسؤول بوزارة الخارجية المصرية، 20 يناير 2021. (خارجية الوفاق)

عقد القائم بأعمال السفارة الليبية في القاهرة طارق مصباح الحويج، الأربعاء، اجتماعًا بمقر وزارة الخارجية المصرية، مع عدد من مسؤولي وزارة الخارجية المصرية لمتابعة ما تم الاتفاق عليه بين وزارتي الخارجية في البلدين خلال الزيارة التي أجراها إلى طرابلس أواخر ديسمبر أعضاء اللجنة الوطنية المصرية المعنية بالملف الليبي.

وقالت وزارة الخارجية في حكومة الوفاق، في بيان، إن الاجتماع يأتي في إطار «الدفع بالعلاقات الليبية- المصرية وتوطيدها وفتح آفاق أوسع لها»، وتطرق إلى «الملفات العالقة بين البلدين الشقيقين»، وذلك بحضور مساعد وزير الخارجية المصرية لشؤون المراسم السفير نبيل الحبشي، ومساعد وزير الخارجية للشؤون القنصلية والمصريين بالخارج السفير عمرو عباس، وممثلين عن إدارة شؤون ليبيا بوزارة الخارجية المصرية، وعدد من أعضاء السفارة الليبية بالقاهرة.

- القبلاوي: زيارة الوفد المصري إلى طرابلس الغرض منها العمل على إعادة العلاقات الدبلوماسية لطبيعتها

وأكد مساعد وزير الخارجية المصري، السفير نبيل الحبشي، «عمق العلاقات التاريخية بين البلدين الشقيقين ومدی ترابطهما، وضرورة العمل على تعزيز وترسيخ وتوطيد هذه العلاقة لما فيه مصلحة الشعبين الشقيقين»، حسب البيان.

وأشار البيان إلى أن الاجتماع، الذي يعد الثالث بين السفارة الليبية بالقاهرة والإدارات ذات العلاقة بوزارة الخارجية المصرية، جرى خلاله «الاتفاق على استمرار عقد الاجتماعات تباعًا لمعالجة وحلحلة كل الملفات العالقة بين البلدين الشقيقين».

وفي 27 ديسمبر، وصل وفد أمني ودبلوماسي مصري رفيع المستوى إلى مطار معيتيقة بطرابلس، في زيارة هى الأولى لوفد مصري بهذا المستوى الرسمي منذ 6 سنوات. وهدفت الزيارة إلى «العمل على إعادة العلاقات الدبلوماسية لطبيعتها، والتعاون بين البلدين في مجالات عدة»، حسب الناطق باسم «خارجية الوفاق» محمد القبلاوي.

المزيد من بوابة الوسط