بلدية بني وليد تسعى للاستفادة من مشروع نظم المعلومات الجغرافية «GIS»

الاجتماع الأول للجنة التخطيط والبنية التحتية والإسكان بني وليد. (المجلس البلدي بني وليد)

تسعى بلدية بني وليد إلى الاستفادة من مشروع نظم المعلومات الجغرافية المتطورة «GIS»، وذلك لمساعدة المجلس البلدي «على اتخاد القرار السليم وفق قاعدة بيانات متكاملة ومنطق علمي»، و«التخلص من القرارات العشوائية».

وقال المجلس البلدي بني وليد، عبر صفحته على «فيسبوك»، إن لجنة التخطيط والبنية التحتية والإسكان بالبلدية، عقدت صباح اليوم الأحد، بمقر ديوان البلدية اجتماعها الأول برئاسة رئيس اللجنة عضو المجلس البلدي المهندس شرف الدين كنشيل، ومشاركة أعضاء المجلس البلدي المهندس حسين سلامة والمهندس محمد امبارك ومبروكة ضو.

وأوضح المجلس البلدي أن الاجتماع جرى خلال «مناقشة قاعدة بيانات للمشروعات التي يمكن العمل عليها في المديين القصير والطويل، ومناقشة نظم المعلومات الجغرافية بحضور مهندسي (GIS) ومسؤولي مكاتب المواصلات، التخطيط، الإسكان والمرافق، الطرق والجسور بالبلدية».

وأكد رئيس اللجنة عضو المجلس البلدي بني وليد، المهندس شرف الدين كنشيل خلال الاجتماع، ضرورة تطوير وتحديث وتعزيز نظم المعلومات الجغرافية في البلدية لتحقيق أقصى درجات الاستفادة من إمكانات ومزايا هذه النظم المتطورة لصالح البلدية.

وأكد كنشيل أن هذا النظام «سيساعد المسؤول على اتخاد القرار السليم وفق قاعدة بيانات متكاملة ومنطق علمي وسنتخلص من العشوائية، مشيرًا إلى أنه «بهذا المشروع قام المجلس البلدي باستخدام عامل التكنولوجيا في تطوير العمل الإداري».

وأشار المجلس البلدي بني وليد إلى أن نظم «GIS» الخاص بالبلدية سيساهم في توفير قاعدة بيانات سريعة ودقيقة لجميع القطاعات من مرافق ومبانٍ وخدمات وشبكات، وغير ذلك من البيانات، وسيساهم في زيادة قدرة البلدية على ضبط ورفع إيراداتها وتحقيق أعلى درجات الدقة في إنجاز المشاريع وتقديم الخدمات.

المزيد من بوابة الوسط