حملة وطنية للتشجير بمتنزه النقازة

فتحي باشاغا، يشارك في الحملة الوطنية للتشجير بمتنزه النقازة، 2 يناير 2020. (داخلية الوفاق)

شارك وزير الداخلية بحكومة الوفاق، فتحي باشاغا، صباح اليوم السبت، في الحملة الوطنية للتشجير بمتنزه النقازة، تحت شعار «شاركوا»، والتي يشرف عليها جهاز الشرطة الزراعية ووزارة الزراعة والثروة الحيوانية والبحرية.

وألقى باشاغا، كلمة بمناسبة انطلاق الحملة، أكد فيها ضرورة الاهتمام بالغابات والمتنزهات والحدائق بالدولة، من خلال نشر الوعي الثقافي بين أبناء المجتمع للحفاظ على البيئة والغطاء النباتي، وردع كل من تسول له نفسه الاعتداء على هذه الغابات والمتنزهات والحدائق وقطع أشجارها أو إتلافها، لأنها ملك لكل أبناء الشعب الليبي والمحافظة عليها واجب وطني على الجميع، وفق بيان للوزارة اليوم.

وأشاد الوزير بالحملة مؤكدا أنها تأتي من منطلق الحرص والحفاظ على إعادة إحياء الغابات والحدائق والمتنزهات، وللمحافظة على التوازن البيئي، لافتا إلى ضرورة تقديم كل الدعم لمثل هذه الحملات للحفاظ على كل المتنزهات وإعادة إحيائها.

وخلال الحملة، غرس الوزير أول شتلة لانطلاق هذه الحملة الوطنية التي شارك فيها وزير الزراعة والثروة الحيوانية والبحرية ووزير المواصلات ورئيس جهاز الشرطة الزراعية، ومسؤول ملف مكافحة الإرهاب بالمجلس الرئاسي، ومنظمات المجتمع المدني والهلال الأحمر، وعدد من منتسبي وزارة الداخلية من ضباط وضباط صف وموظفين وأعضاء من وزارة الزراعة والثروة الحيوانية والبحرية وحركة الكشاف والمرشدات.

وبانطلاق هذه الحملة ستكون البداية الأولى من متنزه النقازة، وستستمر بكل الغابات والحدائق والمتنزهات لإعادة إحيائها، بعدما تم إهمالها خلال السنوات الماضية، وسيتولى جهاز الشرطة الزراعية بالتعاون مع وزارة الزراعة والثروة الحيوانية والبحرية الإشراف على هذه الحملة وتقديم كل الدعم لها.

فتحي باشاغا، يشارك في الحملة الوطنية للتشجير بمتنزه النقازة، 2 يناير 2020. (داخلية الوفاق)
فتحي باشاغا، يشارك في الحملة الوطنية للتشجير بمتنزه النقازة، 2 يناير 2020. (داخلية الوفاق)
فتحي باشاغا، يشارك في الحملة الوطنية للتشجير بمتنزه النقازة، 2 يناير 2020. (داخلية الوفاق)
فتحي باشاغا، يشارك في الحملة الوطنية للتشجير بمتنزه النقازة، 2 يناير 2020. (داخلية الوفاق)
فتحي باشاغا، يشارك في الحملة الوطنية للتشجير بمتنزه النقازة، 2 يناير 2020. (داخلية الوفاق)

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط