بعد أسبوع من قرار «المركزي».. الدولار يعاود الاستقرار في السوق الموازية

أسعار العملات الدولية الرئيسية في السوق الموازية. (أرشيفية: بوابة الوسط)

عاود سعر صرف الدولار استقراره مقابل الدينار الليبي في السوق الموازية بعد نحو أسبوع من إقرار مجلس إدارة المصرف المركزي، الأربعاء، توحيد سعر صرف الدينار الليبي، ليصبح سعره مقابل حقوق السحب الخاصة 0.1555، أي ما يعادل الدولار 4.48 دينار، ابتداء من الثالث من يناير المقبل. 

ففي اليوم التالي للقرار ارتفع سعر الصرف بفارق 54 قرشا، ليسجل 5.96 دينار مقابل 5.42 دينار في يوم صدور قرار المصرف المركزي. لكن نهاية هذا الأسبوع استعاد سعر الصرف توازنه النسبي، إذ اختتم التداولات على سعر 5.53 دينار، بارتفاع 11 قرشا.

يذكر أن حقوق السحب الخاصة التي يرتبط الدينار الليبي بها هي أصل احتياطي دولي استحدثه صندوق النقد الدولي في العام 1969 ليصبح مكملا للأصول الرسمية للدول الأعضاء، ويستخدم كوحدة حساب في الصندوق وبعض المنظمات الدولية، وتتحدد قيمة حق السحب الخاص وفقا لسلة عملات هي الدولار واليورو والاسترليني والين الياباني، ثم انضم لها أخيرا اليوان الصيني.

ويتوقع أن يؤدي توحيد سعر صرف الدينار في 3 يناير إلى تحجيم السوق الموازية «السوداء»، والقضاء على نسبة كبيرة من الفساد، خصوصا أن وجود هذه السوق تسببت في وجود سعرين للصرف أحدهما رسمي ثابت يحدده المصرف المركزي، وآخر في السوق غير القانونية «الموازية»، والتي نمت وتغذت على الصراع السياسي.

المزيد من بوابة الوسط