مجلس الدولة يعلق على الاجتماع التشاوري لمجلس النواب في طنجة

اجتماع أعضاء مجلس النواب الليبي في طنجة. الثلاثاء 24 نوفمبر 2020. (وزارة الخارجية المغربية)

رحب المجلس الأعلى للدولة، السبت، بالاجتماع التشاوري الذي عقده أعضاء مجلس النواب بمدينة طنجة المغربية، و«الاتفاق على عقد جلسة للمجلس بمدينة غدامس، والبدء في اتخاذ خطوات نحو إنهاء الانقسام».

وجدد مجلس الدولة في بيان، التأكيد أن «أولى خطوات إنهاء الانقسام وتوحيد المؤسسات هي التئام مجلس النواب»، ودعا أعضاء مجلس النواب إلى «تكثيف الجهود والتعجيل بتفعيل دور المجلس ليكون قادرا على الإيفاء بالتزاماته الدستورية والتعاطي الإيجابي مع مخرجات مسارات الحوار، والعمل المشترك معه لاتخاذ الخطوات اللازمة نحو معالجة الأزمات والتمهيد للانتخابات والمضي بالبلاد إلى الاستقرار».

- بيان طنجة: جلسة «التئام» في غدامس وبنغازي المقر الرئيسي لانعقاد مجلس النواب

وأصدر أعضاء مجلس النواب الليبي، المجتمعون في طنجة المغربية، السبت، بيانا ختاميا لاجتماعاتهم التي بدأت، الإثنين، حددوا فيه مدينة بنغازي مقرا رئيسيا لانعقاد مجلس النواب، وأشاروا إلى الاتفاق على عقد جلسة التئام للمجلس في مدينة غدامس مباشرة بمجرد عودتهم إلى ليبيا.

وجاء في البيان المشترك، الذي حصلت «بوابة الوسط» على نسخة منه، أن جلسة غدامس تستهدف «إقرار كل ما من شأنه إنهاء الانقسام بمجلس النواب، وبما يمكنه من أداء استحقاقاته على أكمل وجه».

المزيد من بوابة الوسط