أمام مجلس الأمن.. السني يطرح 4 طلبات لنجاح مخرجات ملتقي تونس

مندوب ليبيا لدى الأمم المتحدة طاهر السني خلال إحاطته إلى مجلس الأمن، 19 مايو 2020. (بعثة ليبيا الدائمة لدى الأمم المتحدة)

طالب مندوب ليبيا لدى مجلس الأمن السفير طاهر السني، الخميس، مجلس الأمن بإصدار قرارٍ ملزم، يدعم ما يَتوافق عليه الليبيون في الحوارات المختلفة، من خارطةِ طريق وقاعدةٍ دستورية لاجراء الانتخابات في 24 ديسمبر 2021 ، مع منح تفويض للبعثة الأممية ومن خلال أجهزتها المتخصصة ، بدعم الاستحقاقات الانتخابية.

وفي كلمة أمام مجلس الأمن خلال الجلسة الخاصة بإحاطة البعثة الأممية، دعا مندوب ليبيا إلى تنفيذ عدة نقاط لضمان نجاح الحوارات الوطنية في ليبيا من بينها مخردات ملتقى الحوار الوطني الليبي في تونس، ونبه إلى ضرورة «مراقبة سير العملية بالتنسيق مع الاتحاد الأفريقي والاتحاد الأوروبي لضمان النزاهة والشفافية ، ومحاسبة المعرقلين لهذه العملية ونتائجها»، وفق بعثة ليبيا الدائمة لدى الأمم المتحدة.

وأشار خلال الجلسة التي عقدت عبر تقنية التواصل عن بعد إلى ضرورة «توحيد مؤسسات الدولة ، وبالأخص السيادية منها ليكون هناك تجانس مع السلطة التنفيذية وكافة مؤسسات الدولة ، ومحاربة الفساد، وحل المليشيات أينما وُجِدت، واخضاع المؤسسة العسكرية وأجهِزتها في كامل انحاء البلاد تحت السلطة المدنية».

اقرأ أيضا: أبرز ما جاء في إحاطة وليامز أمام مجلس الأمن

وأوصى السني «بدعوة الاتحاد الأفريقي لعقد مؤتمر المصالحة الوطنية ، لدعم المسارات الأممية الأخرى ، بقيادة جنوب أفريقيا رئيسة الاتحاد ، واللجنة العليا الخاصة بليبيا برئاسة الكونغو»، كما طالب بضرورة محاسبة كل من ارتكب جرائم حرب وجرائم ضد الانسانية في حق المدنيين من أي طرفٍ كان ، وفي أي مرحلةٍ من مراحل الصراع ومنذ عام 2011.

وخلال جلسة مجلس الأمن نفسها، استعرضت الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة بالإنابة، رئيسة بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا ستيفاني وليام، أمام مجلس الأمن اليوم الخميس، التقدم المحرز في عملية الحوار الليبي بمساراتها الثلاثة السياسية، والأمنية/العسكرية، والاقتصادية/المالية، مطالبة مجلس الأمن بدعم هذه العملية التي تأتي في سياق «عملية برلين».

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط