وليامز: من المفترض مغادرة المرتزقة والمقاتلين الأجانب ليبيا خلال 3 أشهر

ستيفاني وليامز خلال توقيعها على اتفاق اللجنة العسكرية وقف إطلاق النار الدائم، 23 أكتوبر 2020، (البعثة الأممية)

قالت ممثلة الأمين العام للأمم المتحدة بالإنابة لدى ليبيا ستيفاني وليامز إن المرتزقة والمقاتلين الأجانب من المفترض أن يغادروا ليبيا في غضون ثلاثة أشهر من توقيع اتفاق وقف إطلاق النار الدائم في جميع أنحاء ليبيا يوم الجمعة.

جاء ذلك التصريح في مؤتمر صحفي عقب مراسم توقيع الاتفاق من قبل وفدي حكومة الوفاق والقيادة العامة المشاركين في اجتماعات اللجنة العسكرية في جنيف اليوم الجمعة، حسب وكالة الأنباء «رويترز».

وأوضحت وليامز أن قوة شرطة مشتركة جديدة ستؤمن المناطق التي تم تطهيرها من المقاتلين، مشيرة إلى مؤشرات جيدة بشأن جاهزية المنشآت النفطية في رأس لانوف والسدرة لاستئناف الإنتاج في المستقبل القريب، في فترة زمنية قصيرة جدا.

وخلال مراسم توقيع الاتفاق، ألقت وليامز كلمة أكدت فيها أن الاتفاق خطوة نحو التسوية الشاملة للأزمة الليبية التي طال أمدها، داعية إلى تنفيذ الالتزامات الواردة في هذه الاتفاقية عبر تجسيد عمل اللجان الفرعية، قائلة إنه من المهم الاستمرار في العمل بأسرع وقت ممكن لتخفيف المشاق العديدة التي تسبب فيها النزاع للشعب الليبي، ونمنحه بارقة أمل لمستقبل أفضل، حسب كلمتها في مراسم توقيع الاتفاقية.

المزيد من بوابة الوسط