«الوطنية لحقوق الإنسان» تدين «الاعتقالات التعسفية» بسرت وأجدابيا وبنغازي بحق متظاهرين مؤيدين النظام السابق

شعار اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في ليبيا, (الإنترنت)

دانت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا، استمرار حملات «الاعتقالات التعسفية والعشوائية بمدن سرت وأجدابيا وبنغازي» من قبل جهاز الأمن الداخلي وكتيبة طارق ابن زياد التابع للقيادة العامة، على إثر خروجهم في مظاهرة سلمية ترفع شعارات مؤيدة النظام السابق.

واستنكرت اللجنة في بيان الثلاثاء، ما سمتها «هذه الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان في مدن بنغازي وسرت وأجدابيا»، واعتبرتها اعتداء على الحريات العامة والحياة المدنية، وتعديا على حرية الرأي والتعبير التي يكفلها الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، والعهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية والاقتصادية، والإعلان الدستوري الموقت.

وطالبت الجهات المسؤولة عن عمليات الاحتجاز «غير القانوني والاعتقال العشوائي» دون أوامر من الجهات القضائية، بالكشف عن مصير المعتقلين وكافة المخطوفين والمختفين قسريا وإطلاقهم فورا، وحملتهم مسؤولية سلامتهم وحياتهم.

كما طالبت اللجنة «السلطات في شرق ليبيا» بالعمل بجدية على ضمان حق التعبير عن الرأي والتظاهر السلمي لكافة الآراء والتوجهات السياسية.

المزيد من بوابة الوسط