مؤسسة النفط: وصول سفينة لشحن 30 ألف طن من المكثفات في ميناء البريقة

سفينة «Valle Di siviglia»، (أرشيفية: الإنترنت)

أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط وصول سفينة «Valle Di siviglia» إلى ميناء البريقة النفطي فجر اليوم الإثنين؛ لتشحن 30 ألف طن منب المكثفات في الميناء من أجل توفير سعات تخزينية كافية تضمن استمرار إنتاج الغاز الطبيعي بمستوياته الحالية، بحدود 160 مليون قدم مكعب يوميا.

وقالت إن الأمر سيسهم في تزويد محطات الكهرباء في المنطقة الشرقية بالغاز الذي تحتاجه، ما يؤدي إلى عدم زيادة طرح الأحمال عن مستوياتها الحالية، حسب بيان على صفحتها في موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك».

المشكلة لن تنتهي تماما
ولفت البيان إلى أن هذا الإجراء لن ينهي المشكلة تماما؛ علما بأن احتياجات محطتي كهرباء الزويتينة وشمال بنغازي بحدود 250 مليون قدم مكعب يوميا من الغاز، و«لا تستطيع المؤسسة توفيرها بسبب الإغلاق القسري للمنشآت النفطية».

وأوضحت المؤسسة أن الميزانية المخصصة لاستيراد المحروقات لتغطية العجز الناتج عن توقف إنتاج الغاز الطبيعي، وتوفير المحروقات للسوق المحلية «استنزفت خلال الشهور الماضية بسبب الإغلاقات، كما رفضت القوات المغلقة للحقول المزودة لمصفاة الزاوية إعادة ضخ الخام، لتقوم المصفاة بسد العجز وتوفير المحروقات للاستهلاك المحلي، ووقف استنزاف مدخرات الدولة في الاستيراد».

اقرأ أيضا: مؤسسة النفط تشرح كيف تتسبب الإقفالات في توقف محطات الكهرباء

وصرح رئيس مجلس إدارة المؤسسة، المهندس مصطفى صنع الله، بأن الإقفالات النفطية «أثرت سلبا على كافة سبل الحياة»، متابعا: «لعل انقطاعات الكهرباء في المنطقة الشرقية بسبب نقص الغاز اللازم لتشغيل المحطات أحد هذه الآثار، ولذلك نجدد دعواتنا لإنهاء الإقفالات غير القانونية لمنشآتنا؛ حتى نتمكن من أداء عملنا وسد حاجة الاستهلاك المحلي من المحروقات».

المزيد من بوابة الوسط